قذاف الدم يشيد بتنظيم الدولة الإسلامية   
الثلاثاء 28/4/1436 هـ - الموافق 17/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 2:03 (مكة المكرمة)، 23:03 (غرينتش)

في مقابلة أجريت مع إحدى القنوات المصرية في منتصف شهر يناير/كانون الثاني الماضي، أشاد أحمد قذاف الدم منسق العلاقات الليبية المصرية سابقا وابن عم معمر القذافي -وهو يقيم في مصر حاليا- بـتنظيم الدولة الإسلامية، معتبرا أنه يحمل "مشروعا".

وأكد قذاف الدم في لقاء مع الإعلامي وائل الأبراشي في قناة "دريم 2" المصرية أن الشباب المنضمين إلى تنظيم الدولة الإسلامية لم يجدوا بديلا عنه يحطم الحدود بين الدول العربية، بحسب قوله.

وقال قذاف الدم "أنا مع داعش ومع قيام دولة العراق والشام"، معتبرا أن هذا المشروع -بحسب قوله- لحماية كيان الأمة وكان يجب أن يحصل منذ خمسين عاما، مشيرا إلى أن كل العالم توحد وبقيت الأمة العربية ممزقة.

وأكد في سياق حديثه أن ما سماه "مشروع الدولة الإسلامية" يضم شبابا "أتقياء"، لم يجدوا مفرا بدينهم سوى الذهاب إلى الدولة الإسلامية، وقد استدعوا الماضي هربا من البؤس القائم وحالة الانكسار -كما قال- معترضا على تسميتهم بالمجرمين من قبل مذيع البرنامج.

وألقى  المسؤول الليبي السابق باللوم على الأنظمة العربية والحكومات لعدم توحدها في مشروع قوي مثل دول أوروبا، معتبرا أن ذلك هو السبب المباشر في قيام تنظيم الدولة الإسلامية بحسب قوله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة