المدرب العراقي مستبعد رغم مراوغة الأجانب   
الاثنين 1428/9/5 هـ - الموافق 17/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:26 (مكة المكرمة)، 23:26 (غرينتش)
 
فاضل مشعل-بغداد

يجري الاتحاد العراقي لكرة القدم اتصالات مع البرازيلي فييرا والنرويجي أولسن لاختيار أحدهما لتدريب المنتخب الوطني، مع تأجيل خيار الاستعانة بمدرب عراقي.
 
وقال عضو الاتحاد فاهم عبد الله للجزيرة نت إن المدرب فييرا أخبر رئيس الأتحاد حسين سعيد أنه ينتظر طائرة تقله إلى العاصمة الأردنية عمان، وإن سبب عدم حضوره إليها حسب الموعد المتفق عليه كان لصعوبة الحجز على خطوط الطيران مع انتهاء عطلة الصيف.
 
ونقل عبد الله عن حسين سعيد الذي يدير الاتحاد من عمان قوله إن تأخير فييرا وعدم حضوره مرات وفي مواعيد عدة سبب إرباكا لجهود الاستقرار على مدرب للمنتخب العراقي.
 
في الوقت نفسه، نقلت الصحافة العراقية الصادرة الأحد تصريحا لرئيس الاتحاد أوضح فيه أن المدرب النرويجي أولسن أرسل عرضا لتولي المهمة يجري بحثه حاليا، خاصة أن الأخير مرتبط بالتدريس في إحدى الجامعات النرويجية مما يتعارض مع متطلبات التفرغ التام لتدريب المنتخب الذي يستعد لتصفيات كأس العالم التي ستقام في جنوب أفريقيا 2010. 

ولا يجد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم حرجا في عقد لقاءات مع فييرا وأولسن في نفس الوقت مؤكدا أن "مهمة الاتحاد هي التوصل إلى الحل الأمثل الذي يخدم العراق وما يتطلبه ذلك من التعاقد مع المدرب الأنفع لهذه المهمة".
 
كما أكد سعيد أن الوقت مبكر للبحث عن مدرب محلي لقيادة الفريق العراقي في حال فشل الاتفاق مع المدرب الأجنبي، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن الاتحاد يحاول الاتصال ببعض الشركات الراعية لتحمل جزء من المتطلبات المالية التي تفي بعقد المدرب الأجنبي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة