ترجيح فرضية إسقاط الطائرة الماليزية شرقي أوكرانيا   
الجمعة 1435/9/21 هـ - الموافق 18/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 4:18 (مكة المكرمة)، 1:18 (غرينتش)

قال جو بايدن نائب الرئيس الأميركي الخميس إن الطائرة الماليزية بوينغ 777 التي سقطت الخميس في أقصى شرقي أوكرانيا أسقطت على ما يبدو، وأضاف أن بلاده لا تتوفر بعد على تفاصيل الحادث، فيما ذكر مسؤول أميركي آخر -طلب عدم الكشف عنه- أن الطائرة استهدفت بصاروخ أرض جو.

ووصفت الحكومة الأوكرانية إسقاط الطائرة ومقتل كل ركابها وطاقمها البالغ عددهم 298 شخصا بالعمل الإرهابي، وأشارت تعليقات لأحد زعماء الانفصاليين الموالين لروسيا إلى أن مسلحين قد يكونون أسقطوا الطائرة عن طريق الخطأ ظنا منهم أنها طائرة عسكرية أوكرانية.

وذكر المسؤول الأميركي أن واشنطن ما زالت تحقق في ملابسات الحادث والجهة التي أطلقت الصاروخ الذي يعتقد أنه أسقطها، وإذا كان قد أطلق من الجانب الروسي أو الأوكراني من الحدود.

وتعتقد السلطات الأوكرانية أن انفصاليين موالين لروسيا هم من أسقطوا الطائرة على ارتفاع عشرة آلاف متر، في حين يقول الانفصاليون إن طائرة تابعة لسلاح الجو الأوكراني هي التي أسقطت الطائرة الماليزية قبل أن يسقطوا هم الطائرة العسكرية الأوكرانية. وكانت الطائرة الماليزية تقل 154 مسافرا هولنديا و27 أستراليا و23 ماليزيا.
ماليزيا أرسلت محققين لمعرفة سبب سقوط طائرتها شرقي أوكرانيا (رويترز)

تطبيق العدالة
وطالب رئيس وزراء ماليزيا نجيب عبد الرزاق بسرعة تطبيق العدالة لعقاب المسؤولين إذا ثبت أن الطائرة أسقطت، وأضاف أن بلاده لا تعرف سبب تحطم الطائرة أثناء رحلتها دون أن ترسل إشارة استغاثة، وأضاف أن فريقا من المحققين الماليزيين توجه إلى أوكرانيا بمعية فريق آخر للإنقاذ.

في المقابل، حمل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السلطات الأوكرانية مسؤولية سقوط الطائرة، فيما قال مصدر بالوكالة الروسية للملاحة الجوية لوكالة إنترفاكس للأنباء إنه من غير المستبعد أن تكون الطائرة التي كانت تقل الرئيس الروسي عائدا من البرازيل هي المستهدفة بالإسقاط.

وأضاف المصدر أن الطائرة الماليزية وطائرة بوتين استخدمتا الارتفاع والمسار نفسهما بفارق زمني لا يتجاوز نصف ساعة. وقد عثر على بقايا الطائرة، التي انطلقت من مطار أمستردام الهولندي متوجهة نحو العاصمة الماليزية كوالالمبور، في مدينة شاختسيورك في مقاطعة دونتيسك قرب حدود أوكرانيا مع روسيا.

مجلس الأمن
ومن المنتظر أن يعقد مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة اجتماعا طارئا لبحث الوضع في أوكرانيا عقب سقوط الطائرة الماليزية، وذلك بعدما تقدمت بريطانيا بطلب في الموضوع، وذكرت وكالة سلامة الطيران الأوروبية "أوروكونترول" أن السلطات الأوكرانية أغلقت مجالها الجوي في شرقي البلاد بعدما نصحت العديد من البلدان شركات الطيران بالابتعاد عن المنطقة التي سقطت فيها الطائرة.

وتأتي كارثة سقوط الطائرة الماليزية بعد أشهر من اختفاء طائرة ماليزية أخرى في الثامن من مارس/آذار الماضي وعلى متنها 239 شخصا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة