لجنة إصلاح الفيفا تتكتم على خططها   
الاثنين 6/1/1437 هـ - الموافق 19/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 2:47 (مكة المكرمة)، 23:47 (غرينتش)

أبقت لجنة مكلفة بإصلاح الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) خططها لإصلاح هياكل المنظمة طي الكتمان بعدما أنهت ثاني اجتماعاتها يوم الأحد، واكتفت بالقول إن المناقشات اتسمت "بالثراء والعمق".

وقال رئيس اللجنة فرانسوا كارار إنه سيقدم توصيات ملموسة إلى اللجنة التنفيذية للفيفا يوم الثلاثاء، مضيفا "كانت جلسة إيجابية للغاية اتسمت خلالها المناقشات بالثراء والعمق بشأن كل القضايا المطروحة في حزمة الإصلاحات المقترحة".

وبعد فضائح فساد، تفاقمت أزمة الفيفا في الثامن من أكتوبر/تشرين الأول الجاري بعد قرار إيقاف رئيسه جوزيف بلاتر ورئيس الاتحاد الأوروبي ميشيل بلاتيني الذي كان مرشحا بقوة لخلافته لمدة تسعين يوما من قبل لجنة القيم بالفيفا في انتظار نتائج تحقيق شامل.
 
وسيعقد الفيفا جمعية عمومية غير عادية في زيوريخ في 26 فبراير/شباط المقبل، حيث سينتخب 209 من الاتحادات الوطنية الأعضاء في الفيفا رئيسا جديدا، وسيصوتون كذلك على بنود عملية الإصلاح.

بيان مقتضب
ولم يعقد المسؤولون مؤتمرا صحفيا عقب اجتماع لجنة الإصلاح يوم الأحد في بيرن بسويسرا، واكتفت اللجنة ببيان مقتضب لم يكشف المزيد من التفاصيل بشأن الأمور التي تمت مناقشتها.
 
وكان الرئيس المستقل للجنة المراجعة في الفيفا دومينيكو سكالا كشف عن خطة مفصلة لإصلاح الاتحاد الدولي تشمل تحديد مدة شغل مناصب المسؤولين المنتخبين في الفيفا وتشديد إجراءات التحقق من النزاهة.

واقترح سكالا تحديد مدة عمل المسؤولين بالفيفا بفترة لا تزيد على 12 عاما بداية من الرئيس إلى ما دونه، مع الكشف الكامل عن الدخل الذي يحصل عليه الرئيس والأمين العام وأعضاء اللجنة التنفيذية، مع إجراء مراجعة أكثر تفصيلا وفاعلية لنزاهة أعضاء اللجان المختلفة.
 
كما تتضمن المقترحات تشكيل مجلس إدارة للاتحاد الدولي يتم انتخابه من الجمعية العمومية ليكون بدلا من اللجنة التنفيذية صاحبة النفوذ الأكبر، مع وجود لجنة إدارية لتسيير أمور الاتحاد بشكل يومي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة