قوات هندية وأميركية تبدأ مناورات شمال الهند   
السبت 1423/2/29 هـ - الموافق 11/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صواريخ تابعة للجيش الهندي قرب مدينة أمريتسار شمالي البلاد موجهة نحو الحدود الباكستانية (أرشيف)
بدأت الهند والولايات المتحدة السبت مناورات عسكرية مشتركة تستمر أسبوعين
هي الأولى بين البلدين منذ 40 عاما. ووصف متحدث باسم السفارة الأميركية في نيودلهي المناورات بأنها الأكبر التي تجرى بين الهند والولايات المتحدة ويشارك فيها نحو 200 عنصر من القوات الخاصة الأميركية في المحيط الهادىء مع مظليين هنود.

وأوضح المتحدث أن مثل هذه المناورات ستتكرر في المستقبل بصورة منتظمة، فقد بأشرت وحدات من القوات الخاصة الأميركية والهندية يدعمها الطيران مناورات في حقل للتدريب بالقرب من تاج محل بشمال الهند.

وتأتي هذه المناورات لتؤكد التقارب بين البلدين اللذين تواجها خلال الحرب الباردة, وقد شهدت العلاقات بينهما تحسنا بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول وشن الولايات المتحدة ما أسمته بحملة مكافحة الإرهاب. وقد نظمت الهند مناورات مع بريطانيا وفرنسا واليابان في السنوات الأخيرة. لكن آخر مناورات عسكرية مع الولايات المتحدة تعود إلى سنة 1963 بعد عام من الحرب بين الهند والصين.

وكانت نيودلهي حليفة الاتحاد السوفياتي خلال الحرب الباردة وتتزود منه بالجزء الاكبر من معداتها العسكرية. لكن الولايات المتحدة وافقت مطلع العام الحالي على بيع الهند رادارات لتحديد مواقع القطع المدفعية في صفقة بلغت قيمتها 146 مليون دولار هي الأولى بين الأميركيين والهنود خلال عقد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة