تايلند تعتقل 53 من المهاجرين الروهينغا   
السبت 18/12/1435 هـ - الموافق 11/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 22:19 (مكة المكرمة)، 19:19 (غرينتش)

أعلنت السلطات التايلندية السبت أنها اعتقلت 53 من المهاجرين الروهينغا وشخصين يشتبه بأنهما مهربان تايلنديان كانا في طريقهما إلى ماليزيا المجاورة.

وتم اعتقال المهاجرين في حقل لأشجار المطاط في منطقة تاكوا با بولاية بانغ نغا الساحلية الجنوبية، بحسب كبير مسؤولي المنطقة.

وقال المسؤول إنه وردتهم معلومة من مخبر تفيد بأن عصابة تهريب ستقوم بنقل أشخاص من الروهينغا إلى ماليزيا، وأضاف أن المهاجرين قدموا من ولاية راخين (غرب بورما وبنغلادش).

وفر عشرات الآلاف من الروهينغا -الأقلية المسلمة غير المعترف بأفرادها كمواطنين في بورما- إثر أعمال عنف دامية في راخين منذ 2012، وتوجه معظمهم إلى ماليزيا.

والمهاجرون الذين اعتقلوا السبت نقلوا من جزيرة صغيرة في بحر اندامان بعبارة إلى البر الرئيسي في ماليزيا، بحسب ما ذكره مانيت، وأشار إلى أن المهربين اللذين اعتقلا أقر بأنهما ينتميان لعصابة أكبر.

وتعتبر بورما الروهينغا -البالغ عددهم نحو ثمانمائة ألف- مهاجرين بنغلاديشيين غير شرعيين وترفض منحهم الجنسية، بينما تنظر الأمم المتحدة إليهم كإحدى أكثر الأقليات المضطهدة في العالم.

ويواجه الروهينغا قيودا على السفر ويسخرون في أعمال قسرية، كما أنهم محرومون إجمالا من خدمات الرعاية الصحية والتعليم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة