افتتاح المعرض الدولي الـ23 للكتاب في تونس   
السبت 1426/3/15 هـ - الموافق 23/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:05 (مكة المكرمة)، 13:05 (غرينتش)
انطلقت اليوم في العاصمة التونسية فعاليات معرض تونس الدولي الثالث والعشرون للكتاب بمشاركة 274 جهة من 22 دولة بينها 12 دار نشر تونسية.
 
ويتضمن المعرض الذي افتتحه وزير الثقافة محمد العزيز بن عاشور آخر إصدارات دور النشر وغالبيتها من العالم العربي إضافة إلى فرنسا وبلجيكا وإيطاليا وألمانيا والولايات المتحدة وكندا.
 
وقد حل معهد العالم العربي في باريس ضيف شرف على المعرض هذا العام بسبب دوره المهم في نشر الثقافة العربية في فرنسا وأوروبا حيث سيكون هناك جناح عن أبرز نشاطاته. كما ستنظم ندوتان حول "الترجمة في عصر العولمة" و"الرواية التاريخية في تونس" إضافة إلى طاولات مستديرة تخصص لـ"الشراكة في قطاع النشر" أو "المنشورات الجامعية".
 
وستقام على هامش المعرض أمسيات للشعر الذي يتخذ حيزا كبيرا في العالم العربي وذلك عبر تقديم قصائد من تراث الشعر العالمي تحت عنوان "قصائد مهاجرة" وكذلك الكتب الموجهة للأطفال.
 
ويخصص المنظمون حيز واسعا هذه السنة للأعمال التي تبحث في التكنولوجيا الرقمية استعدادا لعقد القمة العالمية حول مجتمع الإعلام في نوفمبر/تشرين الثاني في تونس, كما ستصدر نشرة يومية للمرة الأولى تتضمن نشاطات هذا المعرض الذي يستمر حتى الثاني من مايو/أيار القادم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة