تساقط المصنفين في بطولة باريس للتنس   
الجمعة 1424/9/7 هـ - الموافق 31/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فيريرو خسر أمام نوفاك وفقد الصدارة العالمية (الفرنسية)
وصلت مفاجآت بطولة باريس للتنس للأساتذة إلى أوجها بخروج الإسباني خوان كارلوس فيريرو المصنف الأول من الدور ثمن النهائي للبطولة بعد هزيمته المفاجئة أمام التشيكي ييري نوفاك.

ولم تقتصر مذبحة المصنفين على المصنف الأول وإنما شملت الأرجنتيني غييرمو كوريا المصنف الرابع والتايلندي بارادورن سريتشافان الثامن والتشيلي نيكولا ماسو العاشر، كما أن خسائر فيريرو لم تقتصر على توديع بطولة باريس وإنما امتدت لخسارته لصدارة الترتيب العالمي للاعبي التنس.

وبدا فيريرو مرهقا ولم يستطع أن يفرض أسلوبه المعتاد لينتزع نوفاك المجموعة الأولى بنتيجة 7-5 تليها الثانية بنفس النتيجة ليحقق فوزه الثاني على فيريرو.

المغربي أرازي حقق الفوز على حساب التايلندي سريتشافان (الفرنسية)
أرازي يتقدم
ويلتقي نوفاك في الدور المقبل مع أرازي الصاعد من التصفيات والذي فاز على سريتشافان 7-6 و6-3 ليحرمه من مواصلة مشواره نحو انتزاع البطاقة الثامنة الأخيرة لبطولة ماسترز.

وكان روديك المصنف ثانيا هو الأفضل بين المصنفين حيث حقق فوزا سهلا على الإسباني تومي روبريدو بمجموعتين متتاليتين 6-3 و6-4 ليصعد إلى الدور ربع النهائي للبطولة التي تعد آخر البطولات التسع الكبرى هذا الموسم ويبلغ مجموع جوائزها 2.45 مليون يورو.

وتفوق روديك، بطل فلاشينغ ميدوز الأميركية, على روبريدو بضربات إرساله الصاروخية التي بلغت سرعة إحداها 210 كلم في الساعة، ليؤكد مكانته بين المرشحين للفوز ببطولة الأساتذة التي تبدأ في هيوستن بالولايات المتحدة في العاشر من نوفمبر/ تشرين الثاني القادم.

الأميركي روديك فاز على الإسباني روبريدو وانتزع صدارة لاعبي التنس (الفرنسية)
ويلعب روديك في الدور المقبل مع السويدي يوناش بيوركمان الفائز على الفرنسي غريغوري كاراز 6-3 و7-6 (9-7).

وخرج ماسو من البطولة بعد خسارته أمام الألماني راينر شوتلر 4-6 و5-7 ليلتقي الأخير مع الروماني أندري بافل الذي تأهل بأيسر الطرق إلى ربع النهائي بفضل انسحاب الأرجنتيني كوريا المصاب بالحمى.

وكان البرازيلي جوستافو كويرتن قد أقصى الأسترالي مارك فيليبوسيس في واحدة من أقوى مباريات البطولة حيث تغلب عليه بمجموعتين لمجموعة وبنتيجة أشواط 6-7 و7-6 و7-6.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة