مهرجان مراكش يمنح الذهبية للفيلم القرغيزي "ساراتان"   
الأربعاء 1426/10/22 هـ - الموافق 23/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 9:48 (مكة المكرمة)، 6:48 (غرينتش)

جانب من عروض المهرجان قدمت في الهواء الطلق بساحة الفنا (الجزيرة نت)
مراكش -عمر الفاسي
فاز الفيلم القرغيزي ساراتان للمخرج إرنيست أبدي شاباروف بالنجمة الذهبية لمهرجان مراكش الدولي للفيلم في دورته الخامسة.

وحاز فيلمان بجائزة لجنة التحكيم وهما "أ.ح.م.ق." للمخرج الكندي جان مارك فالي، والفيلم السوري "باب المقام" للمخرج محمد ملاص، بينما تم تتويج الممثلة شيرلي هندرسون بجائزة أحسن ممثل عن دورها في فيلم "متجمد" للمخرجة البريطانية جولييت ماكون، وأعطيت الجائزة أيضا للمثل دانييل داي ليويس عن دوره في فيلم "أغنية جاك وروز" للمخرجة الأميركية ربيكا ميلر ابنة المسرحي الأميركي الكبير آرثر ميلر.

وأفصح رئيس لجنة التحكيم جان جاك أنو في حفل احتفالي حضره النجوم في عالم السينما والفن ورجال السياسة والأدب وشخصيات دولية عن الأسماء المتوجة والتي عبرت في كلمات مقتضبة عن سعادتها بتتويج المهرجان، وعن تقديرها لمستوى الأفلام المشاركة سواء من حيث اللغة السينمائية أو التقنيات المستخدمة.

وكان رئيس لجنة التحكيم قد أشار قبل الإعلان عن نتائج المسابقة أن اللجنة لم تسقط في فخ منح الامتياز لأفلام على حساب أخرى باعتبار تفاوت بلدان الانتماء في التنمية أو توفر الإمكانات لفريق فيلم على حساب فريق من الناحية التقنية مؤكدا "أن اللجنة استفتت قلوبها".

وقد تميز الحفل الختامي لمهرجان مراكش الدولي بتسليم المخرج الإيراني عباس كيروزومي جائزة التكريم الذي حظي به في هذه الدورة من طرف المخرج الأميركي مارتن سكورسيزي الذي أثنى على تجربة كيروزومي السينمائية بلغة شاعرية مؤثرة توقف خلالها عند مشاهد ولقطات من أفلامه التي اعتبرها سكورسيزي متميزة بالجودة والإتقان وتعكس منظورا فنيا شعريا للسينما والصورة.

وكان القفطان المغربي ظاهرة الحفل الختامي للمهرجان، حيث إلى جانب النجمات المغربيات، ارتدت نجمات السينما العالمية من الأميركيات والأوروبيات الزي المغربي التقليدي بآخر تقليعات القفطان.

وتميزت من بين من ارتدين اللباس المغربي التقليدي رئيسة اللجنة المنظمة لمهرجان مراكش السيدة ميليتا توسكان ديبلونتيي التي وافق موعد اختتام المهرجان الدولي للفيلم بمراكش عيد ميلادها.

يذكر أن فعاليات مهرجان مراكش الدولي للفيلم استمرت طيلة تسعة أيام اعتبارا من 11 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري بعرض 15 فيلما من دول أوروبية وآسيوية ومن الولايات المتحدة الأميركية في قاعات العروض السينمائية في المدينة وقصر المؤتمرات وفضاء الهواء الطلق بساحة جامع الفنا، وتابعه جمهور عريض استحق التنويه من لجنة التحكيم.

ومعلوم أن المتتبعين والنقاد كانوا خلال أيام المهرجان رشحوا أفلاما للجائزة الكبرى اكتفوا منها فقط إما بجوائز الأدوار أو جائزة لجنة التحكيم بينما كان فوز الفيلم المتوج بالنجمة الذهبية مفاجأة حقيقية.
_____________
مراسل الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة