يد السعودية تبدأ رحلة الإعداد الأخيرة لتصفيات كأس العالم   
الأحد 1421/10/5 هـ - الموافق 31/12/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بدأ منتخب السعودية لكرة اليد مرحلة الإعداد الأخيرة التي ستشمل جولة أوروبية قبل المشاركة في نهائيات كأس العالم بفرنسا من 23 يناير/ كانون الثاني إلى 4 فبراير/ شباط 2001.

وكان المنتخب السعودي قد أنهى مرحلة الإعداد المحلية في الدمام والتي استمرت لمدة 15 يوما عقب عودته من معسكري المجر ومصر.

وتبدأ الجولة الأوروبية الجديدة في النرويج حيث يشارك المنتخب في دورة دولية ودية من 2 إلى 8 من الشهر القادم إلى جانب منتخبات الجزائر وبولندا ومنتخب البلد المضيف. ثم يتوجه إلى فرنسا وتحديدا إلى مدينة تولوز حيث يلعب مع ساركوز بطل إسبانيا في 12 يناير/ كانون الثاني القادم، ومع إيفري وصيف بطل فرنسا في 13 من الشهر نفسه قبل أن يلتقي مع المغرب في 15 والبرازيل في 17 والأرجنتين في 18 على التوالي.

ويلعب المنتخب السعودي في النهائيات التي يبلغها للمرة الثالثة وتأهل إليها بعد فوزه على اليابان ثانية شرق آسيا في مباراة فاصلة في المجموعة الرابعة إلى جانب منتخبات روسيا وأوكرانيا وتونس والنرويج وسلوفينيا.

تفاؤل حذر
وقال مدرب السعودية السويدي ألن أولسن "إن برنامج الإعداد قصير جدا بين الفترة التي تأهل فيها المنتخب إلى النهائيات أمام اليابان وبين انطلاق البطولة". وأضاف "ما يهمنا في هذه المرحلة هو بناء منتخب قوي معزز بعناصر شابة للمستقبل خصوصا أن أربعة لاعبين أساسيين شاركوا في بطولة كأس العالم الأخيرة ليسوا في عداد التشكيلة الحالية ثلاثة منهم بسبب الإصابة هم عبد الرحمن عايد وياسر العبيدي وأحمد الينبعاوي والرابع لظروف خاصة وهو حسان الجدعاني, وهذا الغياب يتطلب إدخال بعض الوجوه الشابة إلى المنتخب".

من جهته قال مدير المنتخب نصر هلال "سنواجه صعوبة كبيرة في مواجهة منتخبات مجموعتنا فهي قوية ولها تاريخها مع الألقاب العالمية والأوروبية". وأضاف "علينا الاعتراف بأن هذه المنتخبات تتفوق علينا فنيا ولكننا سنبذل كل ما في وسعنا من أجل الظهور بالمستوى اللائق في مثل هذه المناسبات".

وأشار هلال إلى أن "المنتخبات التي قابلتها السعودية في بطولة العالم الماضية في مصر ليست بمستوى تلك التي سنواجهها في فرنسا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة