مقايضة طائر بطفلين   
الجمعة 1430/10/27 هـ - الموافق 16/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:44 (مكة المكرمة)، 13:44 (غرينتش)
بول وبراندي روميرو (ديلي تلغراف)

اعترف الزوجان بول وبراندي روميرو من ولاية لويزيانا الأميركية بذنبهما في مقايضة طائر نادر مقابل تبنيهما طفلين.
 
وعلقت عقوبة السجن المقررة بخمس سنوات في مقابل شهادتيهما ضد امرأة متهمة بتسليم الطفلين.
 
فقد قايض آل روميرو ببغاءهم "ككتو" ودفعا 175 دولارا مقابل طفلين، هما ولد عمره خمس سنوات وأخته أربع سنوات، في فبراير/شباط الماضي.
 
وقالت مسؤولة في مكتب محاماة المنطقة إن "المرأة المتورطة في المقايضة أوهمت الزوجين بأنها ستستخدم المال لتحويل الوصاية القانونية منها إلى الزوجين".
 
وأضافت أنه "لم يكن بمقدور الزوجين الإنجاب وكانا جاهلين بالمتطلبات القانونية الصحيحة لتحويل وصاية الأطفال القصر".
 
ودافع الزوجان عن موقفهما بأنهما كانا يحاولان ببساطة تأمين مأوى للطفلين اللذين لم ترغب المرأة فيهما. وبموجب ذلك سيشهدان ضدها في المحكمة.
 
يذكر أن المرأة المتورطة في البيع ليست أم الطفلين ولكنهما كانا يعيشان معها، على ما يبدو، بعلم والديهما.
 
وقالت جهة الادعاء إن المرأة أثارت موضوع تحويل الوصاية عندما ردت على إعلان آل روميرو لبيع الطائر. لكن المرأة دفعت ببرائتها من تهمتي بيع طفلين قاصرين، ومن المتوقع أن تحاكم في نوفمبر/تشرين الثاني القادم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة