نظام تشغيل للمنزل من مايكروسوفت   
الأحد 1433/6/21 هـ - الموافق 13/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 20:41 (مكة المكرمة)، 17:41 (غرينتش)
صورة توضيحية للمنزل الإلكتروني من شركة بلس نت (أي تي بي)

يعكف قسم مايكروسوفت للأبحاث في الشركة الأميركية العملاقة على تطوير نظام تشغيل للمنزل، بهدف جعل المنزل الذكي في متناول ساكنيه من خلال ربط كل جهاز كهربائي بنظام موحد.

والنظام الذي يعكف عليه فريق مايكروسوفت للأبحاث، ويدعى مبدئيا "هوم أو أس" (HomeOS)، سيعمل في حاسوب مخصص لإدارة المنزل بما فيه من أجهزة مثل التلفزيون والإضاءة وكاميرات المراقبة فوق الباب الخارجي.

ويتجسد مفهوم البيت الذكي في تأمين استجابة أنظمة المنزل للمتغيرات البيئية بغرض توفير استهلاك الطاقة لعمل الأنظمة بكفاءة، سواء كان ذلك للتكييف أو التدفئة أو الإنارة وغير ذلك من متغيرات تستجيب لها أنظمة المنزل الذكية بدلا من القيام بذلك يدويا.

ولضمان تجانس الأجهزة لتعمل بانسجام معا من خلال نظام موحد لها، تؤمن الشركة متجر تطبيقات منزليا "هوم ستور" لتقديم تطبيقات لكل الأجهزة المنزلية، رغم أن تلك المهمة تعتبر شبه مستحيلة لأنها تتطلب إقناع مصنعي الأجهزة المنزلية من المكواة وحتى الثلاجة، بدمج تطبيقات مايكروسوفت أو نظام تشغيلها للعمل في تلك المنتجات الكهربائية.

وتقدم مايكروسوفت للأبحاث أدوات برمجة للأجهزة اللاسلكية المنزلية، مثل أجهزة الإضاءة مع ترخيص مجاني للجامعات والمؤسسات التعليمية.

ولكن سيبقى ساكنو المنزل يتساءلون في قلق، بحال لو نجحت خطط مايكروسوفت المذكورة، هل سيضطرون إلى إعادة تشغيل الأجهزة (restart) في كل مرة يتم فيها تحديث هذا النظام كما اعتاد على ذلك مستخدمو نظام التشغيل ويندوز؟

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة