تايمز: بريطانيا تفقد 4000 وظيفة في يوم واحد   
الأربعاء 14/11/1429 هـ - الموافق 12/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:46 (مكة المكرمة)، 13:46 (غرينتش)

كلاكسوسميثكلاين إحدى شركات الصيدلة التي تنوي تقليص عدد عمالها ببريطانيا (الفرنسية-أرشيف)

قالت صحيفة بريطانية إن الركود شدد وطأته على بريطانيا بعد الإعلان أمس عن خسارة البلاد أكثر من 4000 وظيفة في يوم واحد, ما يعزز المخاوف بأن يبلغ العدد الإجمالي للوظائف المفقودة أكثر من مليونين مع بداية العام القادم.

وقالت صحيفة تايمز إن الأرقام التي ينتظر نشرها اليوم يتوقع أن تظهر أن عدد من سيفقدون وظائفهم في هذه الفترة هو الأعلى منذ العام 1998، وذلك بعد إعلان قطاعات الإعلام والصيدلة والتكنولوجيا عن تخفيضات كبيرة في عدد عمالها.

الصحيفة قالت إن هذه الأرقام تعزز المخاوف من أن يتعرض التوظيف في كل القطاعات لانتكاسة, بعد أن كانت خسارة الوظائف مقتصرة حتى الآن في الأساس على الصناعات وشركات البناء والفنادق والمطاعم والخدمات المالية.

ومن المتوقع -حسب الصحيفة- أن يعلن بنك إنجلترا عن خفض توقعاته الاقتصادية بشكل كبير، ليعكس ذلك الركود المتوقع العام القادم ويفتح الباب أمام تخفيضات مبكرة لنسب الفائدة ربما قبل أعياد الميلاد.

فقد أعلنت فيرجين ميديا تخفيض عمالها بـ2200 كلهم في بريطانيا, وأعلنت تخفيضات مماثلة في شركات كلاكسوسميثكلاين (620) وييل (300) وتايلور ويمبي (1000) وبسيون (200) وأعربت فودافون عن نيتها تقليص موظفيها تماشيا مع تقليص نفقاتها بمليار جنيه إسترليني.

الصحيفة قالت إنه رغم أن أرقام خفض عدد العمال التي أعلن عنها أمس كانت كئيبة بشكل استثنائي يتوقع أن يصل متوسط فقدان الوظائف ببريطانيا ألف وظيفة يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة