56 قتيلا في حادث الانهيار الصخري باليمن   
السبت 1426/12/1 هـ - الموافق 31/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:35 (مكة المكرمة)، 17:35 (غرينتش)
فرق الإنقاذ توقعت ارتفاع عدد القتلى (الفرنسية)

بلغ عدد ضحايا الانهيار الصخري في اليمن 56 قتيلا وفقا لإحصاءات فرق الإنقاذ التي قللت اليوم السبت من احتمالات العثور على أحياء.

وتوقعت فرق الإنقاذ ارتفاع عدد قتلى الانهيار الصخري الذي دمر أكثر من 27 منزلا بقرية الظفير الواقعة بمدينة بني مطر شمالي العاصمة صنعاء.

وكان محافظ صنعاء عبد الواحد البخيتي قال في وقت سابق إن التقديرات الأولية تقول إن إجمالي ضحايا الانهيار قد يصل إلى 96 قتيلا.

وأضاف البخيتي أن جهود الإنقاذ وإزالة أكوام الصخور العملاقة -التي توازي الواحدة منها حجم المنازل التي وقعت عليها- ربما تستمر عدة أيام نظرا لجغرافية المنطقة الجبلية الصعبة.

ونفى المحافظ حدوث هزة زلزالية تسببت في الانهيار الصخري، في حين أرجع رئيس هيئة المساحة الجيولوجية باليمن الدكتور إسماعيل الجند الانهيار إلى عوامل تعرية جغرافية استمرت لمئات السنين فضلا عن وجود تجاويف وكهوف معمرة بأسفل الصخر المنهار.

من جانب آخر قالت مصادر محلية للجزيرة نت إن الكارثة حلت بدرجة أساسية على ثمانية منازل، من بينها منزل مكون من أربعة طوابق تسكنه أربع أسر يبلغ تعدادها 34 شخصا رجالا ونساء وأطفالا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة