موسى: العرب لن يقبلوا بإخضاع الفلسطينيين لشارون   
الجمعة 1421/12/29 هـ - الموافق 23/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عمرو موسى
أعلن وزير الخارجية المصري عمرو موسى أن العرب لن يقبلوا بأسلوب رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون الرامي إلى إخضاع الفلسطينيين. ووصف الحصار المفروض على الأراضي الفلسطينية بأنه تعسفي وغير شرعي.

وانتقد موسى في مقابلة نشرتها صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية بشدة موقف شارون الذي يعتبر وقف العنف شرطا ضروريا لاستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين.

وقال موسى "شارون يقول إن على الفلسطينيين أن يخضعوا وأن يذعنوا لإملاءاته حتى يمكن بعد ذلك -وبعد ذلك فقط وفي إطار من الاستسلام والحصار والوجود العسكري على الأرض- استئناف المفاوضات. لكن مع هذا الأسلوب لا يمكن أبدا الوصول إلى نتائج".

وأعرب الوزير المصري عن تشاؤمه الشديد بالنسبة للمستقبل، وأكد أنه لا يرى "نورا في نهاية النفق.

وفي تطور آخر، توجه أكثر من 300 نقابي مصري، من بينهم صحفيون وممثلون، ومعهم 150 طنا من المساعدات الغذائية ، إلى الحدود المصرية مع إسرائيل لتسليم تلك المساعدات للفلسطينيين الذين يواجهون حصارا إسرائيليا.

وأفاد بيان صدر عن القافلة أن الشرطة المصرية عطلت مسيرتها لتمنع المشاركين فيها من التجمع في العريش وقت صلاة الجمعة. واعتبر مراقبون أن تصرف الشرطة هدف إلى منع ظهور المشاعر المؤيدة للفلسطينيين عقب الصلاة.

ومن غير الواضح إن كانت الشرطة ستسمح للقافلة بالمضي قدما إلى بلدة رفح وهي نقطة العبور الرئيسية إلى غزة.

وكانت قافلة مماثلة في العام الماضي سلمت مساعدات لمسؤولين فلسطينيين في العريش، بعدما منعت الشرطة المشاركين فيها من التقدم أكثر من ذلك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة