مصر تطلب تعديل خارطة الطريق واحتجاج على تأخر الرواتب   
الأحد 1427/4/9 هـ - الموافق 7/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:34 (مكة المكرمة)، 21:34 (غرينتش)

هنية اجتمع مع مسؤولين من فتح تحضيرا للقائه المرتقب مع عباس (الفرنسية)

دعت مصر إلى تعديل خارطة الطريق التي أقرتها اللجنة الرباعية للسلام، وطلبت من الحكومة الفلسطينية تحديد موقفها منها قبل اجتماع اللجنة الرباعية المقرر عقده في نيويورك في التاسع من مايو/أيار الجاري.

وقال وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط في تصريحات صحفية إن "خارطة الطريق يجب أن تعدل لأن موعد انتهائها كان العام الماضي 2005" من دون أن يوضح طبيعة التعديل الذي يدعو إليه.

من جهة أخرى أكد وزير الخارجية الفلسطيني محمود الزهار أن مصر طلبت من السلطة الفلسطينية وضع ورقة عمل تحدد فيها موقفها من الخطة التي تبنتها اللجنة الرباعية، التي تضم الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا والأمم المتحدة.

وتتبنى خارطة الطريق خطة للتسوية على مراحل كان يفترض أن تنتهي عام 2005 بإنشاء دولة فلسطينية إلى جوار إسرائيل.

ويفترض أن يشارك في الاجتماع وزراء الخارجية السعودي والمصري والأردني.

مئات من موظفي السلطة أضربوا احتجاجا على عدم دفع رواتبهم (الفرنسية)
الأزمة المالية
وفي هذا الإطار اجتمع رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية اليوم مع وفد من حركة فتح يضم عزام الأحمد وروحي فتوح.

ويأتي هذا الاجتماع لترتيب أجندة اللقاء المرتقب اليوم بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس وإسماعيل هنية في غزة.

وفي سياق آخر بدأ العاملون في وزارة الزراعة الفلسطينية برام الله وفي مدرستين بالخليل إضرابا عن العمل احتجاجا على عدم تلقيهم رواتبهم للشهرين الماضيين.

أما في نابلس فتظاهر مئات الموظفين العاملين في وزارات السلطة الفلسطينية احتجاجا على عدم تلقيهم رواتبهم للشهر الثاني.

وكان عشرات الألوف من الفلسطينيين خرجوا إلى الشوارع في قطاع غزة ورام الله ونابلس أمس تأييدا للحكومة الفلسطينية، وتنديدا بالحصار المالي المفروض على الشعب الفلسطيني من قبل الغرب.

ففي رام الله جمع المتظاهرون المؤيدون للحكومة التبرعات المالية بما في ذلك الحلي والمجوهرات، فيما خاطب رئيس الوزراء إسماعيل هنية التظاهرة معلنا أن رجل أعمال سعوديا واحدا تبرع للسلطة بمبلغ أربعة ملايين دولار.

من ناحية ثانية قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات السبت إن الحكومة الفلسطينية أبلغت عباس رفضها المشاركة في وفد أمني وسياسي سيزور الأردن لبحث قضية تهريب الأسلحة التي قالت عمان إن أعضاء في حماس متورطون فيها.

وأضاف أن الحكومة اعتبرت أن القضية يجب أن تعالج بين الحكومة الأردنية وحركة حماس في الخارج.

يذكر أن حركة حماس نفت بشكل قاطع المزاعم بتهريب أسلحة إلى الأردن، وقالت إن الحكومة الأردنية اختلقت القضية لتبرير إلغاء زيارة كانت مقررة لوزير الخارجية الفلسطينية للأردن.

فلسطينيون يشيعون شهداء غزة الخمسة (رويترز)
قصف إسرائيلي

وميدانيا جرح ثلاثة فلسطينيين على الأقل نتيجة شظايا قذائف مدفعية أطلقتها دبابات جيش الاحتلال الإسرائيلي على منطقة شمال قطاع غزة.

وقال ناطق عسكري إسرائيلي إن قواته قصفت اليوم مناطق في قطاع غزة ردا على ما قال إنها صواريخ أطلقت على إسرائيل الجمعة.

من ناحيتها قالت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح المسلح للجان المقاومة الشعبية إنها قصفت موقعا عسكريا إسرائيليا يعرف باسم "كيرم شالوم" بصاروخ واحد.

وقالت الألوية في بيان إن هذا القصف "يأتي ردا على جريمة اغتيال خمسة من مجاهدينا الأبطال في غارة صهيونية من قبل طائرة استطلاع صهيونية على موقع عسكري تابع لألويتنا".

وفي قطاع غزة شيع آلاف الفلسطينيين النشطاء الخمسة الذين استشهدوا بغارات شنتها مروحيات إسرائيلية على موقع تدريب للألوية في حي الصبرة جنوب شرقي مدينة غزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة