امريكا تهنيء الرئيس التايواني بالفوز والصين تحتج   
السبت 1425/2/6 هـ - الموافق 27/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مئات الآلاف طالبوا بإعادة النظر في نتائج الانتخابات (رويترز)
انتقدت الصين الولايات المتحدة لتهنئتها الرئيس التايواني شين شوي بيان بفوزه في الانتخابات التي جرت في مطلع الأسبوع الماضي معتبرة ذلك بمثابة تدخل في شؤونها الداخلية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية كونج جوان في موقع الوزارة على شبكة الإنترنت إن "الصين تعارض بشدة السلوك الخاطئ للجانب الأميركي في انتهاك البيانات المشتركة الثلاثة وتدخله في الشؤون الداخلية للصين".

وقالت وزارة الخارجية الصينية "لا يوجد سوى صين واحدة في العالم وتايوان جزء من الصين" وقال كونج "على الإدارة الأميركية أن تحترم كلماتها".

وترجع البيانات الثلاثة إلى عام 1979 عندما نقلت الولايات المتحدة الاعتراف الدبلوماسي من تايبيه إلى بكين. والبيانات المشتركة الثلاثة هي اتفاقات مشتركة تشكل الأساس للسياسات بشأن تايوان منذ سنوات.

وكانت بكين قالت أمس إنها لن تقف موقف المتفرج إذا خرج الموقف في تايوان عن نطاق السيطرة.

ويقول محللون إن الصين كانت تفضل فوز المرشح المهزوم في انتخابات الرئاسة لين شان الأكثر اعتدالا تجاهها.

وهنأ المتحدث باسم البيت الأبيض سكوت ماكليلان شين على فوزه بفارق ضئيل في الانتخابات.

يأتي ذلك في الوقت الذي تظاهر فيه مئات الآلاف من مؤيدي شان أمام المقر الرئاسي في تايبيه للتعبير عن احتجاجهم على نتائج الانتخابات.

وهدد زعيم المعارضة بتنظيم مظاهرة مماثلة في 20 مايو/ أيار وهو الموعد المحدد لتنصيب الرئيس الجديد إذا لم يتم للاستجابة لمطلبه بإعادة فرز الأصوات محددا نهاية إبريل/ نيسان كمهلة نهائية للاستجابة لهذه المطلب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة