معهد الدوحة يطمح لجيل جديد من الباحثين   
الأربعاء 1436/4/14 هـ - الموافق 4/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:57 (مكة المكرمة)، 17:57 (غرينتش)

أعلن معهد الدوحة للدراسات العليا اليوم الأربعاء أنه سيقبل طلبات الدراسة في برامج الماجستير حتى نهاية مارس/آذار المقبل.

وقال عزمي بشارة رئيس مجلس أمناء المعهد والمدير العام للمركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات إن هذه المؤسسة تسعى لتلبية احتياجات بلدان الوطن العربي للتنمية والنهوض عن طريق إعداد جيل جديد من الأكاديميين والباحثين.

ومن المنتظر أن يلتحق بالمعهد 200 طالب للسنة الدراسية 2015-2016، لدراسة الماجستير في كليتين إحداهما للعلوم الاجتماعية والإنسانية والأخرى للإدارة العامة واقتصاديات التنمية. ومن المقرر أن تنطلق الدراسة تدريجيا على مستوى الدكتوراه بدءا من السنة الجامعية 2017-2018.

وقال بشارة في مؤتمر صحفي في الدوحة أمس الثلاثاء إن المعهد حين وضع برامج الماجستير أخذ في الاعتبار ارتباط الطلاب العرب بقضايا الوطن العربي، وسعى لترسيخ الرؤية النقدية لديهم.

وقال ممثلون للهيئتين الأكاديمية والإدارية في المعهد إن تهميش العلوم الاجتماعية من المجالات البحثية في الدراسات الجامعية العربية انعكس على التعامل مع الظواهر السياسية والاجتماعية التي باتت البلاد العربية تعاني منها واستعصى فهمها.

ويتبنى المعهد -وهو مؤسسة خاصة غير ربحية- استخدام اللغة العربية لغة رئيسة للدراسة والبحث، ويعمل على المساهمة في متابعة تطويرها.

وتضم برامج كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية الفلسفة، والتاريخ، وعلم الاجتماع والأنثروبولوجي، والعلوم السياسية والعلاقات الدولية، والدراسات القانونية، واللغة العربية واللسانيات، والأدب المقارن، والإعلام والدراسات الثقافية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة