الرياضة اليومية تحفز الجسم على إذابة الدهون   
الثلاثاء 1438/1/2 هـ - الموافق 4/10/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:24 (مكة المكرمة)، 14:24 (غرينتش)

أظهرت دراسة أميركية حديثة أن ممارسة الرياضة يوميا تؤدي إلى ارتفاع هرمون يلعب دورا رئيسيا في إذابة الدهون بالجسم، كما يمنع الجسم من تكوينها، مما قد يسهم في التصدي لأمراض السكري والسمنة والقلب.

وأجرى الدراسة باحثون بكلية الطب بجامعة فلوريدا الأميركية، ونشرت الأحد في المجلة الأميركية لعلم وظائف الأعضاء.

وفي عام 2012 اكتشف باحثون من جامعة هارفرد هرمونا يسمى "إيرسين" (irisin)، عثر عليه في الخلايا الموجودة بعضلات الأشخاص المواظبين على التمارين الرياضية، ووجدوا أن معدل وجود هذا الهرمون يزداد أثناء التمارين.

واكتشفوا أيضا أن هذا الهرمون يعمل على تشغيل الجينات التي تحول الدهون البيضاء -التي تلعب دورا في بعض الأمراض كالسكري- في الجسم إلى دهون بنية، وهذه الدهون البنية هي التي تساعد الجسم على حرق السعرات الحرارية الموجودة في الجسم.

وللتعرف أكثر على هذا الهرمون، قام فريق من جامعة فلوريدا في دراستهم الجديدة بجمع الخلايا الدهنية من 28 متبرعا أجروا جراحة تصغير الثدي، وتم حقن الخلايا الدهنية بالهرمون، وكانت النتيجة هي تقليل الخلايا الدهنية البيضاء بنسبة بين 20 و60%، عبر زيادة بروتين يلعب دورا رئيسيا في حرق الدهون خمسة أضعاف أكثر من المعدلات العادية، بالإضافة إلي تقوية العظام.

وقال الباحثون إن نتائج دراستهم تكشف عن المزيد من المعلومات عن فوائد هرمون "إيرسين"، الذي يمكن أن ينتجه الجسم باستمرار مع الانتظام في ممارسة الرياضة، مما قد يسهم في حرق الدهون وعلاج أمراض السكري والسمنة.

وأضافوا أنه "بدلا من انتظار مفعول أدوية التخسيس، يمكنك أن تساعد نفسك بتغيير أسلوب حياتك، وممارسة الرياضة بانتظام، لزيادة معدل حرق الدهون وتقوية العظام، وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة