انفجارات تهز مستودعا للذخيرة بتايلند   
الثلاثاء 1422/11/16 هـ - الموافق 29/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رجل أمن تايلندي يتفحص قذيفة على الطريق العام عقب انفجار سابق في مخزن للذخيرة
هزت سلسلة من الانفجارات مستودعا للذخيرة تابعا للجيش التايلندي في شمال شرق البلاد مما أدى إلى إصابة عدد من الأشخاص بجروح. ويأتي هذا الحادث بعد أشهر معدودة من وقوع انفجارات مماثلة في الموقع نفسه أدت إلى مقتل 19 شخصا.

وقال شهود إن أول انفجار وقع في الساعة 7.10 مساء أمس بتوقيت غرينتش في ثكنة عسكرية ببلدة باك تشونغ على بعد 260 كلم شمال شرق العاصمة بانكوك.

وقال أحد الشهود للإذاعة التايلندية إنه اعتقد أن الحادث كان ناجما عن تفجير قنابل قديمة كما يحدث عادة، لكنه لم يكن كذلك.

وأكدت متحدثة باسم الجيش صحة التقارير التي تحدثت عن وقوع انفجارات، لكنها لم تقدم المزيد من التفصيلات. وصرح مسؤولون بأن أربعة أشخاص على الأقل نقلوا إلى المستشفى، كما ترك آلاف السكان منازلهم ومدارسهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة