الأولمبياد يثير فرحا بطوكيو وحزنا بإسطنبول   
الأحد 3/11/1434 هـ - الموافق 8/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 16:36 (مكة المكرمة)، 13:36 (غرينتش)
فرحة عارمة لليابانيين بفوز طوكيو بشرف استضافة الأولمبياد وحزن الأتراك على خسارة إسطنبول السباق(وكالات)

تباينت ردود الفعل بعد فوز العاصمة اليابانية طوكيو مساء السبت بشرف استضافة أولمبياد 2020 بين فرحة عارمة في صفوف اليابانيين وصدمة لدى الأتراك وحزن وبكاء لدى الإسبان، فقد أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية أن طوكيو حصلت على ستين صوتاً في الاقتراع  النهائي مقابل 36 صوتاً لإسطنبول، وحصلت طوكيو بالمرحلة الأولى من الاقتراع على 42 صوتا مقابل 26 صوتاً لكل من المدينتين الأخريين.

وأعرب رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي عن سعادته البالغة بالفوز بشرف الاستضافة بعد التفوق على مدريد وإسطنبول خلال عملية التصويت للجنة الأولمبية الدولية بالعاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس.

وأشار آبي إلى أن اختيار طوكيو جعله أكثر سعادة من اللحظة التي انتخب فيها رئيسا لمجلس الوزراء، وقد سيطرت الاحتفالات على أنحاء متفرقة من اليابان فور إعلان الفوز بحق استضافة الأولمبياد.

وفي إسطنبول خيمت حالة من خيبة الأمل والإحباط على آلاف من المشجعين الذين تجمعوا أمام الشاشات العملاقة بالمدينة، وذلك بعد الفشل في الفوز بحق استضافة الأولمبياد، فبعدما لوح المشجعون الأتراك بالأعلام وانخرطوا في الرقص بأماكن عامة عدة في إسطنبول تلقى الجميع صدمة هائلة بعد السقوط في المرحلة الثانية من الاقتراع.

وقع اختيار طوكيو لاستضافة أولمبياد 2020 على سكان مدريد كان كالصاعقة بعد ضياع الحلم الأولمبي للمرة الثالثة 

وقع الصاعقة
حالة مشابهة سادت العاصمة الإسبانية مدريد مساء أمس حيث وقع اختيار طوكيو لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية لعام2020 سكان مدريد كالصاعقة، حيث تجمع آلاف من المواطنين وسط المدينة استعدادا للاحتفال بالفوز بحق التنظيم، قبل أن يتفرقوا وسط حزن شديد على ضياع الحلم الأولمبي للمرة الثالثة.

وقال ولي عهد إسبانيا الأمير فيليب إنه يشعر "بالحزن الشديد والإحباط لخسارة مدريد في السباق، ولكنه أكد في مؤتمر صحافي بأن "هناك مبررات كافية لاستمرار المعنويات عالية".

وقال عضو اللجنة الأولمبية الدولية السويسري دينيس أوزوالد "ربما أراد أعضاء اللجنة اختياراً آمناً هذه المرة في ظل المشاكل التي تحيط بأولمبياد 2014 في سوتشي وأولمبياد 2016 في ريو دي جانيرو". كما قال عضو آخر باللجنة هو الكويتي الشيخ أحمد الصباح "مشاكل ريو دي جانيرو ربما كانت عاملاً في اختيار طوكيو".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة