عشرات القتلى بمعركة قرب قندهار جنوبي أفغانستان   
السبت 1427/3/17 هـ - الموافق 15/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 9:27 (مكة المكرمة)، 6:27 (غرينتش)
القوات الأميركية في أفغانستان واجهت صعوبات مؤخرا بعد تزايد هجمات طالبان (الفرنسية-أرشيف)

قال حاكم ولاية قندهار الأفغانية إن 41 من مقاتلي طلبان وستة من عناصر الشرطة الأفغانية قتلوا في معركة وقعت أمس الجمعة بالقرب من قندهار جنوبي أفغانستان.

وأضاف الحاكم أسد الله خالد إن المعركة التي وقعت في منطقة زرداشت استمرت طوال يوم الجمعة، ودارت بين عناصر من حركة طالبان وقوات أفغانية مدعومة بغطاء جوي من القوات الأميركية.

وقد أسفرت المعركة عن جرح عدد آخر من قوات طالبان واعتقال 13 آخرين إضافة لجرح تسعة آخرين من الشرطة وثلاثة من المدنيين.

وأوضح خالد أن من بين القتلى في صفوف الشرطة قائد شرطة منطقة زرداشت. التي كانت في السابق معقلا لزعيم حركة طالبان الملا عمر.

وقال الحاكم إن معظم الإصابات في صفوف طالبان وقعت بسبب الصواريخ التي أطلقتها الطائرات الأميركية، مشيرا في الوقت ذاته إلى فرار عدد كبير من سكان المنطقة مع بداية الاشتباكات مما قلل من الإصابات في صفوف المدنيين.

تأتي هذه المعركة بعد أن زادت حركة طالبان في الآونة الأخيرة من هجماتها ضد قوات التحالف خاصة في جنوبي أفغانستان.

وكانت القوات الأميركية قالت إنها قتلت ستة من مقاتلي حركة طالبان في إطار عملية مشتركة نفذتها مع الجيش الأفغاني في ولاية كونار شرقي البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة