الإسماعيلي يودع كأس مصر مبكرا والمفاجآت تتوالى   
الخميس 1429/12/28 هـ - الموافق 25/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:44 (مكة المكرمة)، 21:44 (غرينتش)
الإسماعيلي خذل جماهيره (رويترز-أرشيف)

في واحدة من مفاجآت كأس مصر لكرة القدم, ودع الإسماعيلي البطولة مبكرا للغاية بعد خسارة مفاجئة بهدف نظيف أمام مضيفه الداخلية الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية ضمن منافسات دور الـ32.

وأحرز حسين فاروق هدف الداخلية الوحيد في ملعب الترسانة من تسديدة من مدى قريب في الدقيقة 62 ليفجر مفاجأة كبيرة بإقصاء الإسماعيلي الذي يحتل المركز الثاني في الدوري الممتاز.

جاء الهدف نتيجة خطأ دفاعي وصف بأنه ساذج في مباراة كان فيها الخاسر بعيدا عن مستواه وغابت الجدية والروح عن أداء لاعبيه طوال الشوط الأول.

وفي المقابل لعب الداخلية المغمور على الهجمة المرتدة وبهذه الطريقة استطاع التسجيل. وفي الشوط الثاني، حاول الإسماعيلي السيطرة على وسط الملعب في ظل النشاط الملحوظ والحماس من لاعبي الداخلية.

ورغم محاولات الإسماعيلي إدراك التعادل عن طريق العراقي مصطفى كريم ومهاب سعيد, كان التسرع وراء إضاعة الفرص.

وعقب المباراة قال المدرب المساعد للإسماعيلي أحمد العجوز إن أداء الفريق لا يرقى لاسم الإسماعيلي. وأضاف "لم يكن هناك أداء لأتحدث عنه".

باقي المباريات
وفي مباراة ثانية تخطى إنبي هذا الدور على حساب تلفونات بني سويف بهدف نظيف أيضا, ليفلت من مفاجآت البطولة. كما تأهل لدور الـ16 فريق آخر من الدرجة الثانية هو المنصورة الذي بلغ نهائي كأس مصر في 1996 بعد أن سحق ضيفه الاتحاد السكندري المنتمي للدوري الممتاز4 – 1.

وحسم غزل المحلة مباراته أمام جاره بلدية المحلة لصالحه بالفوز2 -1, بعد أن حول تأخره بهدف سجله عماد حلمي لاعب البلدية بعد 13 دقيقة من بداية اللقاء إلى فوز بهدفين أحرزهما محمد صلاح في الدقيقة 37 واللاعب الشاب صلاح سليمان في الدقيقة 61.

كما فاز طلائع الجيش بسهولة على أبو قير للأسمدة الذي يلعب بالدرجة الثانية بهدفين دون رد.

أما الأهلي صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة فيلتقي مع الكروم في أبرز مباريات دور 32 لكأس مصر اليوم الخميس بالقاهرة.

ويلعب الزمالك حامل اللقب في دور الـ16 مع بني عبيد, حيث يلعب الفائز مع المنصورة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة