واشنطن وكييف تربطان عقوبات موسكو بخطة مينسك   
الخميس 28/5/1436 هـ - الموافق 19/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:37 (مكة المكرمة)، 6:37 (غرينتش)

قال البيت الأبيض إن جو بايدن نائب الرئيس الأميركي والرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو اتفقا خلال مكالمة هاتفية أمس الأربعاء، على ضرورة ربط العقوبات ضد روسيا بالتنفيذ الكامل لخطة مينسك للسلام في أوكرانيا.

وأوضح البيت الأبيض في بيان أنه "ما دامت روسيا تواصل إذكاء العنف وتقويض الاستقرار في أوكرانيا، فعلى المجتمع الدولي أن يكون مستعداً لزيادة التكاليف على روسيا لانتهاجها مثل هذه الأعمال".

ورحب بايدن بقرار البرلمان الأوكراني إضفاء وضع خاص على المناطق الشرقية الواقعة تحت سيطرة الانفصاليين ومنحها حكماً ذاتياً، لكن ليس قبل إجراء انتخابات محلية وفقاً للقانون الأوكراني، وهو ما أثار غضب موسكو.

وفي خطوة تنم عن محاولات روسيا إقامة علاقات أوثق مع الصين بعد تدهورها مع الغرب، أعلن الكرملين أن الرئيس فلاديمير بوتين سيجتمع اليوم الخميس مع أحد المساعدين المقربين من الرئيس الصيني تشي جينبينغ.

وسيُعقد الاجتماع مع مدير المكتب العام للحزب الشيوعي الصيني لي جانشو، في وقت وصلت فيه العلاقات بين موسكو والغرب إلى أدنى مستوياتها منذ انتهاء الحرب الباردة.

وكانت الخارجية الروسية أكدت الأسبوع الماضي أن الرئيس الصيني سيزور موسكو يوم 9 مايو/أيار المقبل لحضور الاحتفالات بالذكرى السبعين لنهاية الحرب العالمية الثانية في أوروبا، وذلك إلى جانب زعماء آخرين من قارة آسيا وجمهوريات سوفياتية سابقة وأميركا اللاتينية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة