الشيوخ يقر مناقشة القانون المالي   
الخميس 15/5/1431 هـ - الموافق 29/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 3:52 (مكة المكرمة)، 0:52 (غرينتش)
زعيم الأقلية الجمهورية متش ماكونيل (يسار) عقب مغادرته جلسة مغلقة لحزبه لإعلان الموافقة على بدء النقاش (الفرنسية)

وافق مجلس الشيوخ الأميركي بالإجماع أمس الأربعاء على مناقشة مشروع قانون لإصلاح قواعد تنظيم القطاع المالي، منهيا بذلك مأزقا بين الحزبين الديمقراطي والجمهوري.
 
وأعلن زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ هاري ريد أن المجلس سيبدأ في مناقشة المشروع اليوم الخميس في الساعة 16:15 بتوقيت غرينتش.
 
وأضاف في تصريح صحفي أن "الجمهوريين في النهاية قرروا الموافقة على بدء النقاشات"، وأكد ذلك كبير الأعضاء الجمهوريين في المجلس لامار ألكسندر، موضحا أن هناك اتفاقا تم في هذا الصدد مع وجود تحفظات.
 
وتعليقا على قرار الموافقة على بدء النقاش قال الرئيس الأميركي باراك أوباما من إلينوي إنه "سعيد جدا بذلك".
 
وأضاف أوباما -الذي مارس ضغطا على الجمهوريين لإقرار المشروع الذي يضعه على سلم أولوياته- أن المجلس "فعل الشيء الصحيح".
 
وكان الديمقراطيون في مجلس الشيوخ يحاولون على مدى ثلاثة أيام مناقشة مشروع القانون، ولكن الجمهوريين حالوا دون ذلك، إذ حاز المشروع على 57 صوتا لبدء مناقشته، وهي أقل من الستين صوتا المطلوبة.
 
ويدعو المشروع الذي يعد الأكثر طموحا من نوعه منذ الكساد العظيم لممارسة إشراف حكومي على وول ستريت وصناديق التحوط، لمنع تكرار الأزمة المالية التي وقعت في 2008 و2009 وزجت بالاقتصاد الأميركي في ركود حاد.
 
ويتهم الديمقراطيون الجمهوريين بأنهم يحمون "القطط السمان" في وول ستريت، ويحرصون على مصلحتهم أكثر من مصلحة المواطن الأميركي، وهو ما نفاه زعيم الأقلية في مجلس الشيوخ متش ماكونيل قائلا "نريد تشديد القيود على وول ستريت" دون التعجل في التشريع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة