علاوي يتهم الجزيرة بخرق حظر عملها في العراق   
الجمعة 6/10/1425 هـ - الموافق 19/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 9:21 (مكة المكرمة)، 6:21 (غرينتش)

الشرطة العراقية أثناء دهمها مكتب الجزيرة في بغداد (الجزيرة-أرشيف)

جدد رئيس الوزراء العراقي المؤقت إياد علاوي هجومه على قناة الجزيرة، واتهمها في أحدث تصريح له بخرق قانون منعها من العمل في العراق.

وقال علاوي في مقابلة مع قناة العربية الفضائية إن الجزيرة لا تزال تمارس عملها على الأراضي العراقية رغم الحظر المفروض عليها، وهدد باتخاذ إجراءات ضد العاملين في قناة الجزيرة وفق قانون السلامة الوطنية المطبق حاليا في العراق.

وكانت الحكومة العراقية المؤقتة أغلقت مكتب الجزيرة في بغداد مطلع أغسطس/آب الماضي، ثم مددته لأجل غير مسمى بسبب ما وصفته عدم قيام القناة بتقديم توضيحات مكتوبة عن أسباب قيامها بما سمته باستعداء الآراء ضد الشعب العراقي وحكومته الوطنية، وفق ما جاء في تصريح صدر عن اللجنة الوزارية للأمن الوطني في العراق آنذاك.

وقد أعربت قناة الجزيرة في حينها عن استهجانها لقرار الحكومة العراقية القاضي بإغلاق مكتبها في بغداد. ووصف بيان للقناة بهذا الشأن القرار بأنه مناقض للوعود التي قطعتها الحكومة العراقية المؤقتة بشأن سعيها للانفتاح وترسيخ مبادئ حرية الإعلام والتعبير.

وأثار القرار في حينه انتقادات واسعة النطاق من قبل العديد من الأوساط الشعبية والإعلامية العربية والدولية التي اعتبرته بمثابة تكميم للأفواه ومحاولة لحجب حقيقة ما يجري في العراق.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة