مقتل أحد عناصر حركة فتح في مخيم عين الحلوة   
الأحد 1424/4/2 هـ - الموافق 1/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
عربة عسكرية للجيش اللبناني في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين (أرشيف)

أفادت مراسلة الجزيرة في لبنان أن مجهولين أطلقوا النار على أحد عناصر حركة فتح في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في صيدا جنوب لبنان فأردوه قتيلا.

وأضحت المراسلة أن مجهولين دخلوا منزل خالد حجير في المخيم وأصابوه بعدة رصاصات قتلته على الفور.

وكانت مواجهات عنيفة قد جرت بين هذه الفصائل في المخيم يوم 19 مايو/ أيار الماضي وأسفرت عن سقوط ثمانية قتلى و25 جريحا، وذلك بعد مرور يوم واحد على اغتيال عضو آخر في فتح كبرى الحركات الفلسطينية والتي يتزعمها الرئيس ياسر عرفات.

والتزم الطرفان حينها بإخراج مسلحيهم إلى جانبي المخيم بعد مساع قام بها الشيخ ماهر حمود أحد الشخصيات الإسلامية في لبنان.

يشار إلى أن مخيم عين الحلوة هو أحد أكبر 12 مخيما للاجئين الفلسطينيين في لبنان ويقطنه 80 ألف لاجئ ولا يخضع لسلطة قوات الأمن اللبنانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة