اغتيال ضابط مخابرات بارز بصنعاء   
الثلاثاء 1433/11/10 هـ - الموافق 25/9/2012 م (آخر تحديث) الساعة 5:28 (مكة المكرمة)، 2:28 (غرينتش)
القاعدة استهدفت العديد من القيادات العسكرية والأمنية إثر العملية العسكرية ضدها في أبين (الجزيرة نت-أرشيف)
قتل مدير المنطقة الثامنة في جهاز الأمن السياسي اليمني (المخابرات) أمس الاثنين في العاصمة صنعاء على يد مسلح مجهول، أطلق عليه النار ولاذ بالفرار.

وقال مصدر أمني ليونايتد برس إنترناشونال إن مسلحا -يُعتقد أنه من تنظيم القاعدة- اعترض الضابط عبد الله الأشول، وأطلق عليه النار من دراجة نارية، بحي الصافية وسط صنعاء ولاذ بالفرار.

ويُعد اغتيال الأشول رابع عملية تستهدف رجال المخابرات في العاصمة اليمنية منذ يوليو/تموز الماضي.

وكان تنظيم القاعدة أعلن مسؤوليته عن استهداف العديد من القيادات العسكرية ورجال المخابرات إثر العملية العسكرية ضد أعضاء التنظيم في محافظة أبين الجنوبية، التي أدت إلى انسحابه منها في يونيو/حزيران الماضي بعد نحو عام كامل من السيطرة عليها.

يذكر أن وزير الدفاع اليمني اللواء الركن محمد ناصر أحمد؛ نجا من محاولة اغتيال بسيارة مفخخة استهدفته خلال خروجه من مبنى مجلس الوزراء بالعاصمة صنعاء، كما نجا وزير النقل اليمني واعد عبد الله باذيب في أغسطس/آب الماضي من إطلاق النار على موكبه في عدن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة