البيت الأبيض يرفض عرض معتقلي غوانتانامو على محاكم مدنية   
الثلاثاء 15/6/1427 هـ - الموافق 11/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 6:58 (مكة المكرمة)، 3:58 (غرينتش)

المحكمة العليا الأميركية حكمت ببطلان تشكيل المحاكم الاستثنائية (رويترز-أرشيف)

رفض البيت الأبيض نقل سجناء معتقل غوانتانامو إلى الأراضي الأميركية أو إحالتهم إلى القضاء المدني, جاء ذلك بعد إبطال المحكمة العليا المحاكم الاستثنائية التي شكلها الرئيس الأميركي جورج بوش لمحاكمتهم.
 
وقال المتحدث في البيت الأبيض توني سنو إن "مصيرهم (المعتقلين) معلق، وهذا يعني أن من لا يتم إرسالهم إلى بلادهم سيبقون" في غوانتانامو.
  
وأضاف أن قرار المحكمة العليا "يرغم الجميع على تحديد ما كان يفكر فيه القضاة وكيف يمكن المضي قدما".
 
وتابع أنه هنالك بحث معمق بين المسؤولين حول ما تضمنه رأي المحكمة العليا بشأن الطريقة التي يمكن من خلالها متابعة محاكمتهم.
 
وقد أعلن البيت الأبيض أنه سيتشاور مع الكونغرس لتحسين القواعد الخاصة بالمحاكم الاستثنائية بما يتماشى مع قرار المحكمة العليا.
 
ويصر البيت الأبيض على أن المحتجزين منذ أكثر من أربع سنوات في غوانتانامو يختلفون عن غيرهم من السجناء الذين يأسرون إبان الحروب وبالتالي فالتعامل معهم سيكون مختلفا.
 
وتعتقل الولايات المتحدة 440 شخصا في قاعدة غوانتانامو في كوبا للاشتباه في أن لهم صلة بتنظيمات إرهابية. وقد اعلنت سلطات المعتقل في العاشر من يونيو/حزيران الماضي انتحار ثلاثة معتقلين.
 
ووجهت التهمة إلى عشرة فقط منهم وتعتزم الإدارة الأميركية إحالة ما بين 40 و80 منهم في الإجمال إلى المحاكمة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة