قتلى بهجوم على ميناء نفطي بليبيا   
الجمعة 1436/12/18 هـ - الموافق 2/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 11:00 (مكة المكرمة)، 8:00 (غرينتش)

شنّ عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية أمس الخميس هجومين على ميناء نفطي رئيسي في ليبيا مما أدى إلى مقتل أحد الحراس وأربعة من المهاجمين، وفق مصدر رسمي.

وقال مسؤول أمن محلي إن مقاتلي تنظيم الدولة هاجموا قوات تحرس ميناء السدرة النفطي وحاولوا تفجير سيارة ملغمة عند إحدى البوابات.

وكان الميناء أغلق في ديسمبر/كانون الأول الماضي بسبب معارك مع فصائل مسلحة وإشكالات أخرى، وتسيطر عليه حاليا قوات متحالفة مع الحكومة المنبثقة عن البرلمان المنحل.

وقال المتحدث باسم كتيبة حرس المنشآت النفطية علي الحاسي إن المسلحين نفذوا الهجوم قبل غروب الشمس في منطقة السدرة.

وأوضح أن أحد الحراس قتل وأصيب اثنان آخران، لكنه لم يذكر تفاصيل عن مدى قرب البوابة من الميناء ذاته.

وأضاف أن "المتشددين" حاولوا في وقت لاحق استهداف البوابة نفسها بسيارة ملغمة لكنهم فشلوا وقتل منهم أربعة بالرصاص.

أنباء متضاربة
لكن وكالة الأنباء الألمانية قالت إن الأخبار متضاربة بشأن سيطرة التنظيم على الميناء. ونقلت عن مصادر إعلامية حصول اشتباكات متقطعة بين حرس المنشآت النفطية والتنظيم في الجهة الغربية من منطقة السدرة.

وأفادت مصادر إعلامية بأن رتلا مسلحا كبيرا توجّه إلى السدرة لتعزيز القوة الموجودة هناك ومنع تنظيم الدولة من السيطرة على المنطقة.

ويبعد ميناء السدرة النفطي نحو 70 كيلومترا عن أقرب منطقة يسيطر عليها التنظيم من جهة الغرب وهي بلدة النوفلية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة