عرفات يطالب بحماية دولية   
الثلاثاء 1422/3/28 هـ - الموافق 19/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الكويت - شعبان عبد الرحمن
الشأن الفلسطيني كان محل اهتمام الصحف الكويتية الصادرة اليوم فقد أبرزت ما دار في اجتماع لجنة المتابعة العربية أمس في العاصمة الأردنية عمّان, كما اهتمت بالخلاف الناشب بين شارون رئيس وزراء إسرائيل ووزير خارجيته شيمون بيريز, وأيضا بقضية إبراهيم غوشة الناطق باسم حماس المحتجز في مطار عمّان بعد رفض السلطات الأردنية دخوله رغم أنه يحمل الجنسية الأردنية.


إن قضية إرسال مراقبين دوليين بقرار من مجلس الأمن لاتزال القضية الأولي المطلوب البت فيها بعد استخدام الولايات المتحدة حق الفيتو في المرة السابقة

عرفات-الوطن

وفيما يتعلق باجتماع لجنة المتابعة العربية عنونت صحيفة الوطن:
- عرفات يطالب المجتمع الدولي بإرسال مراقبين "دون إبطاء" لتثبيت وقف النار.
- سوريا تدعو في اجتماع لجنة المتابعة إلى تفعيل آلية المقاطعة.

وأبرزت الوطن قول ياسرعرفات رئيس السلطة الفلسطينية أمام اللجنة: "الوضع الراهن خطير وخطير جدا ولابد من جهود دولية لنزع فتيل الصراع.. إن قضية إرسال مراقبين دوليين بقرار من مجلس الأمن لاتزال القضية الأولى المطلوب البت فيها بعد استخدام الولايات المتحدة حق الفيتو في المرة السابقة.. والآن المطلوب إرسال مراقبين دوليين دون إبطاء لتثبيت وقف إطلاق النار".

التصدي لإسرائيل
عناوين صحيفة السياسة في الموضوع اتفقت مع الوطن لكن الرأي العام اهتمت بإبراز البيان الصادر عن اجتماع لجنة المتابعة تحت عنوان:
- اللجنة الوزارية العربية حذرت من احتمال عدم استمرار وقف النار نتيجة الممارسات الإسرائيلية.
- أكدت مجددا ضرورة التوقف عن إقامة علاقات سياسية مع تل أبيب.

وقالت الصحيفة إن البيان الختامي للجنة أكد: "التصدي الحازم لمحاولات إسرائيل التغلغل في العالم العربي تحت أي مسمى والتوقف عن إقامة أية علاقات مع إسرائيل"، وكرر مطالبة العرب: "تفعيل المقاطعة العربية ضد إسرائيل من خلال انتظام عقد مؤتمرات المقاطعة الدورية التي يدعو إليها المكتب الرئيسي للمقاطعة بهدف منع التعامل مع إسرائيل".

أماصحيفة القبس فقالت في عنواينها:
- العاهل الأردني بحث وعرفات الوضع في الأراضي الفلسطينية.
- لجنة المتابعة توصي بـ270 مليون دولار للانتفاضة.

وأبرزت الصحيفة توصية لجنة المتابعة التي تضم وزراء خارجية تسع دول بأن تقدم الدول العربية معونة مالية للسلطة الفلسطينية تقدر بـ 270مليون دولار حتى نهاية عام 2001

شارون وبيريز
الخلاف الناشب بين شارون وبيريز أبرزته صحف الكويت في صفحاتها الداخلية تحت عناوين متعددة نقرأ منها:
في
القبس:
- تصدع في الائتلاف الإسرائيلي بشأن محادثات السلام مع الفلسطينيين.

في الأنباء:
- اتفاق على "وقف مؤقت لإطلاق النار" بين شارون وبيريز.


الخلاف بين شارون وبيريز يكمن في اعتبار بيريز أن عرفات مازال شريكا في السلام ويجب إجراء حوار معه بينما يصف شارون عرفات بـ "المجرم" "والمريض بالكذب"

الرأي العام

أما عناوين الرأي العام والسياسة والوطن فقد اتفقت مع عنوان الأنباء,
وأوردت الرأي العام تفاصيل اتفاق بين شارون وبيريز توصلا إليه أثناء عشاء دام ثلاث ساعات مساء الأحد ويقضي الاتفاق أن بإمكان بيريز إجراء اتصالات مع شخصيات فلسطينية لكن القرار يجب أن يتخذ بالتنسيق مع شارون.

ونقلت الصحيفة عن معلق في الإذاعة الإسرائيلية قوله إن الخلاف حول اعتبار بيريز أن عرفات مازال شريكا في السلام ويجب إجراء حوار معه بينما وصف شارون عرفات بـ "المجرم" "والمريض بالكذب".

عار على اليهود
في الوقت نفسه أبرزت الأنباء اتهامات صريحة من كاتب وشاعر إسرائيلي لكل من شارون وبيريز، فتحت عنوان:
- الشاعر والكاتب الإسرائيلي اسحق لئيود: 
شارون وبيريز عار على اليهود وكارثة لبنان تتكرر في
"الذاتي".

وقالت الصحيفة إن الكاتب الإسرائيلي اتهم المؤسسة العسكرية الإسرائيلية بالكذب والخداع وممارسة العنصرية ضد الشعب العربي طوال سنوات الصراع.

 وأبرزت قوله في حوار مع صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية: "المشكلة خطيرة علي الصعد كافة ليس على الصعيد العسكري أو السياسي الحالي فحسب وإنما على الصعيد الاجتماعي وتحديدا فيما يخص التعليم ومحاولات إسرائيل المستميتة لصبغ التعليم بصبغة نازية ليتشبع بها الشباب في مراحل التعليم المختلفة خصوصا أن الأطفال يكبرون وهم يعتقدون أن ما تفعله إسرائيل هو الدفاع عن نفسها ضد أعدائها وأن الأراضي والممارسات التعسفية هي حق أصيل لها لبناء إسرائيل الكبرى".

قضية غوشة
في موضوع منع الناطق باسم حماس إبراهيم غوشة الموجود في مطار عمّان من دخول الأردن أبرزت القبس تصريحات وزير الإعلام الأردني صالح قلاب حول الموضوع تحت عنوان:
- القلاب: بعض المسؤولين القطريين يستمتعون بخلق المشاكل.

وأشارت الصحيفة إلى إصرار الحكومة الأردنية على منع غوشة من الدخول مادام عضوا في حركة حماس وهو الذي أمضى ليلته السادسة في قاعات مطار الملكة علياء الدولي.

ونقلت الصحيفة عن القلاب نفيه وجود أزمة مع قطر على خلفية موضوع غوشة وقوله: نصر على أن تكون علاقاتنا حسنة وجيدة "لكنه اتهم بعض المسؤولين القطريين بافتعال المشاكل".


قطر والأردن يمتلكان علاقات حميمة مع إسرائيل وبالتأكيد لا يريدان تعكير صفو هذه العلاقة من أجل غوشة أو غيره

أسامة مسفر-القبس

القضية حظيت بتعليقات عدد من الكتاب من بينهم أسامة سفر الذي كتب في القبس تحت عنوان "غوشة ضاع بالطوشة" يقول:
موقف قطر المتمثل بالإصرار علي رفض عودة غوشة إلي أراضيها وكذلك الموقف الأردني الرافض لاستقباله يمثلان الموقف العربي الحقيقي تجاه الرموز الفلسطينية النظيفة!! وهي ليست جديدة علي الساحة العربية المتفننة في تشتيت الشعب الفلسطيني وإذلاله.

المسألة واضحة لا تحتاج إلى "فهلوة".. قطر والأردن يمتلكان علاقات حميمة مع إسرائيل وبالتأكيد لا يريدان تعكير صفو هذه العلاقة من أجل غوشة أو غيره وهو نموذج عربي استطاعت إسرائيل أن تغرسه بنجاح في خاصرة الجسد العربي المتماسك جيدا مع مصالح غيره على حساب تهالك مصالحه القومية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة