فيتنام تحتفل بذكرى انتهاء حربها مع الولايات المتحدة   
الخميس 1426/1/30 هـ - الموافق 10/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:55 (مكة المكرمة)، 8:55 (غرينتش)

الجيش الفيتنامي باستعراض عسكري (رويترز-أرشيف)
بدأت في فيتنام اليوم احتفالات تستمر لمدة شهرين بمناسبة مرور 30 عاما على انتهاء الحرب التي خاضتها في مواجهة الولايات المتحدة, وإحياء ذكرى السيطرة على مدينة بون ما توت الإستراتيجية وسط البلاد.

وقال أمين لجنة الحزب الشيوعي في إقليم داك لاك إن هجوم بون ما توت في العاشر من مارس/ آذار 1975 كان قرارا حكيما وحاسما لانتصار الحملة التاريخية التي قادها الزعيم الفيتنامي آنذاك هو شي مينه.

وتؤكد السلطات المحلية أن عشرات الآلاف من السكان سيشاركون في التظاهرات التي ستجرى بحضور اثنين من أعضاء المكتب السياسي للحزب الشيوعي الفيتنامي الحاكم.

وكانت القوات الفيتنامية الشيوعية هاجمت في ذلك اليوم المدينة التي كان تخضع لسيطرة نظام سايغون الموالي للولايات المتحدة، وانتقلت السيطرة على المدينة إلى الفيتناميين الشماليين في اليوم التالي رغم أن المعارك حولها استمرت حتى الحادي والعشرين من الشهر نفسه.

وبعد أسابيع من ذلك التاريخ وتحديدا في الثلاثين من أبريل/ نيسان, شن الفيتناميون الشماليون الهجوم النهائي على سايغون عاصمة الجنوب التي شكل سقوطها نهاية الحرب في فيتنام وخسارة الولايات المتحدة لها.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة