طلب أميركي لليونان بمنع عبور طائرات روسيا لسوريا   
الثلاثاء 1436/11/24 هـ - الموافق 8/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 2:24 (مكة المكرمة)، 23:24 (غرينتش)

أعلن مسؤول يوناني الاثنين أن الولايات المتحدة طلبت من اليونان منع روسيا من استخدام مجالها الجوي في عبور طائرات الإمدادات المتجهة إلى سوريا بعد أن أبلغت واشنطن موسكو قلقها من تقارير تحدثت عن تعزيزات عسكرية روسية في سوريا.

وقالت وزارة الخارجية اليونانية إنه يجري فحص الطلب، في حين أفادت وكالة ريا نوفوستي الروسية للأنباء بأن أثينا رفضت الطلب الأميركي.

ونقلت الوكالة عن مصدر دبلوماسي قوله إن روسيا تطلب إذنا بتسيير الرحلات حتى 24 سبتمبر/أيلول الجاري.

تحذير
وحذرت الولايات المتحدة روسيا من احتمالات تعاظم وجودها العسكري في سوريا.

وقالت الخارجية الأميركية إن جون كيري ناقش هاتفيا مع نظيره الروسي سيرجي لافروف "قلق الولايات المتحدة" من التقارير التي تشير إلى إمكانية قيام موسكو بالتخطيط لرفع مستوى دعمها للنظام السوري، مضيفة أن كيري أوضح أن مثل هذه الخطوة ستؤجج الصراع في هذه الدولة.

وذكر بيان الخارجية أن ذلك يمكن أن يتضمن مخاطرة وقوع مواجهة مع التحالف الدولي الذي يقاتل ضد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال مسؤول عسكري أميركي كبير السبت الماضي لرويترز إن السلطات الأميركية رصدت "تحركات تحضيرية مثيرة للقلق" شملت نقل وحدات سكنية مسبقة الصنع تكفي لمئات الأشخاص إلى قاعدة جوية سورية، الأمر الذي قد يكون مؤشرا على أن روسيا تستعد لنشر معدات عسكرية ثقيلة هناك.

إمدادات
بالمقابل، قالت متحدثة باسم الخارجية الروسية لوكالة ريا نوفوستي الاثنين إن لافروف أبلغ كيري بأنه من السابق لأوانه الحديث عن مشاركة روسيا في عمليات عسكرية في سوريا، مؤكدا أن روسيا تقدم دوما إمدادات من العتاد العسكري لسوريا.

وتحاول روسيا بناء تحالف واسع يشمل دمشق لمحاربة تنظيم الدولة، فيما ترفض دول عديدة ذلك.

من جهتها، عبرت ألمانيا عن قلقها إزاء تلك التقارير، في حين قال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إن "روسيا حليفة للنظام السوري لكن هذا لا يعني أنها داعم لا يتزعزع لـبشار الأسد".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة