البنتاغون يبث للمرة الأولى شريط الهجوم على مقره   
الأربعاء 18/4/1427 هـ - الموافق 17/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:28 (مكة المكرمة)، 23:28 (غرينتش)

لحظة ارتطام الطائرة بمقر وزارة الدفاع الأميركية كما بدت في الشريط (الفرنسية)

بثت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) للمرة الأولى أمس شريطا مرتبط بهجمات سبتمبر/أيلول 2001 يصور لحظة ارتطام طائرة الركاب التابعة لشركة أميركان إيرلاينز بالبنتاغون.

وجرى بث الشريط الذي صورته كاميرات مراقبة تابعة للبنتاغون ولمصارف قريبة نزولا عند مطالبة رابطة حقوقية تدعى جوديشال ووتش.

وتظهر الطائرة المهاجمة بصورة طيف أبيض يرتطم بأحد جدران الوزارة على مستوى الأرض مما أدى إلى مقتل 125 موظفا مدنيا وعسكريا إضافة إلى ركاب الطائرة وطاقمها.

وقال رئيس الجماعة التي تعنى بمكافحة الفساد في الإدارات العامة توم فيتون، إن الرابطة قاتلت للحصول على التسجيل لشعورها بأهمية استكمال السجل العام للهجمات ولوضع حد لنظرية المؤامرة التي حامت حول رحلة شركة أميركان إيرلاينز رقم 77.

وكانت الرابطة قد طالبت مرارا ببث الشريط استنادا إلى قانون حرية المعلومات إلا أن الحكومة رفضت الاستجابة للطلب إلى ما بعد الانتهاء من محاكمة زكريا الموسوي الذي تقول السلطات الأميركية إنه الوحيد الباقي على قيد الحياة من المجموعة التي كلفت بالتنفيذ.

وكانت وزارة الدفاع قد سلمت الشريط وقتها إلى وزارة العدل كدليل على العمل الإجرامي للهجمات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة