ثمانية قتلى بمواجهات صومالية للسيطرة على المياه   
الاثنين 1427/1/21 هـ - الموافق 20/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:12 (مكة المكرمة)، 11:12 (غرينتش)
الصومال يدخل أزمة الجفاف(رويترز)
قال شهود عيان إن ثمانية أشخاص على الأقل قتلوا وجرح 13 آخرون في مواجهات جديدة اندلعت بين قبائل صومالية للسيطرة على نقاط للمياه على الحدود مع إثيوبيا، علما بأن الصومال تعاني من أزمة جفاف واسعة النطاق.
 
وقال مسؤول محلي هو محمود عمر "لم يتم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار".
 
وأوضح أن المعارك تجددت أمس واستمرت حتى هبوط الليل.
 
ومعهم ترتفع إلى 20 قتيلا الحصيلة الإجمالية لهذه المواجهات التي بدأت الأربعاء في قرية ياماروغ الإثيوبية على الحدود بين الصومال وإثيوبيا.
 
وجرت الاشتباكات بين رجال مدججين بالسلاح ينتمون إلى عشيرتي ماريهان وماجيريتين اللتين تنتميان إلى قبيلة واحدة هي قبيلة دارود.
 
وتقع قرية ياماروغ في منطقة معزولة في جنوب شرق إثيوبيا على بعد 30 مترا تقريبا من الحدود مع الصومال.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة