دراسة: زيارة المزارع قد تخفف الأمراض النفسية   
السبت 1429/4/6 هـ - الموافق 12/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:33 (مكة المكرمة)، 21:33 (غرينتش)

 
أظهرت دراسة جديدة أن قضاء بعض الوقت في مزرعة مع الاعتناء بالأبقار والخيل أو حيوانات أخرى قد يساعد من يعانون أمراضا نفسية في تخفيف قلقهم ويزيد ثقتهم بأنفسهم.

وقالت بنتي بيرجيت الباحثة في الجامعة النرويجية لعلوم الحياة إن رعاية حيوانات المزرعة والتعامل معها له آثار إيجابية على المرضى النفسيين المصابين بأمراض خطيرة مختلفة.

وأشارت الباحثة إلى أن رعاية الحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب تساعد بعض المرضى النفسيين، ونوهت إلى أن الدراسة الجديدة هي أول تقييم علمي لفوائد العمل في المزارع.

ووفقا للدراسة أظهر نحو 60 مريضا زاروا مزارع في النرويج تحسنا ملموسا في التغلب على القلق، وفي ثقتهم بالنجاح في مواقف جديدة، مقارنة مع مجموعة من 30 مريضا آخرين لم يرعوا حيوانات.

وقد زار المرضي الذين كانون يعانون أمراضا نفسية مثل انفصام الشخصية أو القلق أو اضطراب الشخصية أو الاضطرابات العاطفية مزرعة لمدة ثلاث ساعات مرتين في الأسبوع على مدى 12 أسبوعا، وعملوا بشكل أساسي مع أبقار منتجة للحليب، وماشية تربى من أجل اللحم إضافة إلى الخيل.

وكان في أنحاء المزارع حيوانات أخرى مثل الأرانب والدجاج والكلاب والقطط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة