وفد جيش الرب يصل جوبا ليفاوض الحكومة الأوغندية   
الخميس 1427/5/12 هـ - الموافق 8/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 16:57 (مكة المكرمة)، 13:57 (غرينتش)

محادثات بين المتمردين والحكومة الأوغندية بوساطة سودانية (رويترز أرشيف)
وصلت طلائع وفد متمردي جيش الرب للمقاومة إلى عاصمة جنوب السودان مدينة جوبا لبدء مفاوضات مع الحكومة الأوغندية.

وبعد اجتماع نادر بين نائب رئيس حكومة جنوب السودان ريك مشار وجوزيف كوني زعيم جيش الرب للمقاومة الشهر الماضي وافق المتمردون على الدخول في مفاوضات مع الرئيس الأوغندي يويري موسيفيني بوساطة سودانية.

وأعطى موسيفيني جيش الرب للمقاومة المسجل في قائمة أميركية للمنظمات الإرهابية مهلة حتى نهاية يوليو/تموز لإلقاء السلاح وبدء محادثات.

ولجأ المتمردون -المطلوبون للمحكمة الجنائية الدولية- إلى جنوب السودان الذي كان يشهد حربا أهلية منذ أكثر من عقدين قبل توقيع اتفاق سلام العام الماضي.

وقال مصدر في حكومة جنوب السودان إن الذين وصلوا هم طلائع وفد من الميدان وصلوا منذ أربعة أيام، وتوقع أن يحضر فنسنت أوتي نائب زعيم جيش الرب جوزيف كوني بصفته رئيسا للوفد.

وكان ستة من أعضاء جيش الرب للمقاومة قد شوهدوا في فندق آر أيه إنترناشيونال في جوبا.

وقال السفير الأوغندي بالخرطوم مول كاتندي إنه لم يبلغ بأن وفد جيش الرب للمقاومة وصل وإنه من المقرر أن تبدأ المحادثات.

وعبر محللون عن قلقهم من أن حكومة جنوب السودان التي تتمتع بحكم ذاتي تتجاهل أوامر الاعتقال الصادرة ضد خمسة من قادة جيش الرب للمقاومة من المحكمة الجنائية الدولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة