مقاطعة إسرائيل الدولية تصل لترجمة الكتب   
الخميس 1437/3/6 هـ - الموافق 17/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 11:48 (مكة المكرمة)، 8:48 (غرينتش)

بلغت حركة المقاطعة الدولية لإسرائيل مدى غير مسبوق ولم يكن يتوقعه الساسة الإسرائيليون، إذ وصل الأمر إلى رفض منح دار نشر إسرائيلية حقوق ترجمة كتاب لصحفي أميركي إلى العبرية.

وكشفت صحيفة "إسرائيل اليوم" أن الكاتب الأميركي دوغ هنويد مؤلف السيرة الذاتية لأحد مرشحي الحزب الديمقراطي لخوض سباق الرئاسة هيلاري كلينتون "دوري.. هيلاري كلينتون تهدف للرئاسة"، رفض منح حق ترجمة كتابه إلى اللغة العبرية، وقد تبين أنه من نشطاء حركة المقاطعة الدولية "بي دي أس" ضد إسرائيل.

وكانت دار النشر الأميركية اتصلت بإحدى دور النشر الإسرائيلية عارضة عليها ترجمة الكتاب إلى العبرية، وبعد موافقة الأخيرة رفض الكاتب هنويد بيع حقوق ترجمته.

وهنويد (63 عاما) صحفي أميركي يساري مشهور، وأحد أهم المحللين الاقتصاديين الأميركيين، وأحد محرري الصحيفة الأسبوعية الأميركية "ذي نايشن"، ومن الكتاب الدوريين في صحيفة غارديان البريطانية ولوس أنجلوس تايمز الأميركية.

من جهة أخرى، نقلت الصحيفة الإسرائيلية أن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما أطلقت مباحثات لإعادة مساهمتها المالية في منظمة اليونيسكو التابعة للأمم المتحدة.

وكانت واشنطن قد علقت مساعداتها للمؤسسة الدولية التي قالت الصحيفة إنها تتعرض لانتقادات بسبب سياساتها المعادية لإسرائيل، عام 2011 بعد موافقة الجمعية العامة للأمم المتحدة على منح فلسطين صفة "دولة مراقب غير عضو".

وتابعت الصحيفة أن الخارجية الأميركية انتدبت أحد أعضاء مجلس النواب لإعادة التمويل الأميركي لليونيسكو الذي كان يبلغ 76 مليون دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة