تركيا تهدد بردّ على القذائف السورية   
السبت 1433/11/13 هـ - الموافق 29/9/2012 م (آخر تحديث) الساعة 15:48 (مكة المكرمة)، 12:48 (غرينتش)
تركيا لم توضح ما إذا كانت قواتها قد تتدخل في سوريا في حال تكرر سقوط القذائف (رويترز)

هددت تركيا بالرد في حال تكرر سقوط قذائف سورية داخل أراضيها بعدما كانت اتخذت في وقت سابق إجراءات احتياطية تشمل نشر قوات على الحدود مع سوريا.

وجاء التهديد على لسان وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو الليلة الماضية في نيويورك بعد ساعات من سقوط قذيفة هاون أُطلقت من سوريا في منطقة أكاكالي بجنوبي شرقي تركيا, مما تسبب في حدوث أضرار بمنازل.

ونقلت محطة سي إن إن التركية عن أوغلو قوله إن بلاده أبلغت الأمم المتحدة وحلف شمال الأطسي بالحادث الأخير.

وقال الوزير التركي "أود أن يعلم الناس أنه إذا استمرت مثل هذه الانتهاكات لحدودنا فإننا نحتفظ بحقوقنا, وسنمارس هذه الحقوق".

وقبل أيام, سقطت قذيقة في بلدة مقابلة لبلدة تل أبيض التابعة لمحافظة الرقة السورية عقب استيلاء الجيش السوري الحر على البلدة.

وفي أبريل/نيسان الماضي, قالت تركيا إن خمسة أشخاص على الأقل بينهم مسؤولان تركيان أصيبوا بجروح عندما أصابت نيران أُطلقت عبر الحدود مخيما للاجئين السوريين في كيليس.

وفي يونيو/حزيران الماضي, هدد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بالتعامل مع كل عنصر سوري مسلح يقترب من الحدود باعتباره هدفا عسكريا. وجاء التهديد عقب إسقاط القوات السورية طائرة استطلاع تركية، مما أدى إلى مقتل طيارين تركيين اثنين.

ومنذ ذلك الحادث, نشرت تركيا قوات وبطاريات صواريخ على الحدود مع سوريا التي تمتد على 900 كيلومتر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة