واشنطن تتهم هولنديا بالتخطيط لهجمات في العراق   
السبت 1426/6/23 هـ - الموافق 30/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:36 (مكة المكرمة)، 8:36 (غرينتش)
الادعاء الأميركي يقول إن الدليمي تزعم مجموعة في الفلوجة (الفرنسية-أرشيف)
اتهمت الحكومة الأميركية مواطنا هولنديا من أصل عراقي بالقيام بأنشطة "إرهابية" في العراق وطالبت بتسليمه للولايات المتحدة، في أول اتهامات أميركية جنائية لها صلة بأنشطة تصفها بالإرهابية في البلاد.
 
وقالت وزارة العدل الأميركية إن وسام خلف شايد الدليمي (32 عاما) وهو هولندي من أصل عراقي، متهم بالتخطيط لشن هجمات ضد أميركيين يتخذون من العراق مقرا لهم.
 
وذكرت الوزارة أن المحققين الأميركيين والهولنديين تعاونوا تعاونا وثيقا في القضية. وتزعم الشكوى الأميركية أن الدليمي سافر من هولندا إلى العراق في أكتوبر/تشرين الأول 2003 مع مجموعة عرفتهم باسم "مقاتلو الفلوجة" بنية قتل مواطنين أميركيين.
 
وتتضمن عريضة الاتهامات التآمر لقتل مواطنين أميركيين في الخارج، والتآمر لاستخدام سلاح دمار شامل وحيازة متفجرات خلال جريمة عنف.
 
وقال المدعي الأميركي كينيث واينشتاين في مرافعته "إننا سنستغل بشكل كامل القوانين وموارد نظامنا القضائي الجنائي للدفاع عن الأميركيين خاصة أفراد قواتنا المسلحة ضد المتمردين والإرهابيين في العراق وفي أي مكان آخر".
 
وقد أحال الادعاء الأميركي القضية إلى محكمة اتحادية في واشنطن. وكانت السلطات الهولندية اعتقلت الدليمي يوم 2 مايو/أيار الماضي بتهم مماثلة، وفي حال إدانته فإنه سيواجه السجن مدى الحياة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة