انتقادات لتركيا بتقرير المفوضية الأوروبية   
الأربعاء 21/8/1425 هـ - الموافق 6/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 6:34 (مكة المكرمة)، 3:34 (غرينتش)

 فيرهوغن يحذر من أثر عدم ضم تركيا إلى الاتحاد (الفرنسية-أرشيف)
أعلن المفوض الأوروبي لشؤون توسيع الاتحاد غونتر فيرهوغن أن تقرير المفوضية حول ترشيح تركيا للانضمام يتضمن انتقادات "أكثر مما كان يتصور المراقبون".

وقال في حديث مع صحيفة "بيلد إم سونتاغ" إنه "لن يكون من السهل على تركيا الموافقة على كل ما أوردناه" مضيفا أن القرار في النهاية سيتخذه البرلمان الأوروبي وبرلمانات الدول الأعضاء.

وقال فرهوغن إن من حق كل دولة أن تعلق في أي وقت مفاوضات الانضمام متوقعا أن يكون انضمام تركيا ممكنا في عام 2015 على أقرب تقدير.

ومضى مفوض شؤون التوسيع إلى القول إن أي قرار تفسره تركيا على أنه رفض قد يعني نهاية عملية الإصلاح في هذا البلد وهو ما سيترك أثره على استقرار المنطقة برمتها. "وقد يشكل ذلك تهديدا لأوروبا على المدى الطويل".

وكانت صحيفة "لوموند" الفرنسية أشارت أمس إلى أن التقرير الذي سيرفعه فيرهوغن الأربعاء إلى نظرائه يؤكد التقدم "المهم" الذي أحرزته أنقرة على طريق الديمقراطية منذ تولي رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان السلطة في عام 2002.

و سيؤثر التقرير المرتقب في القرار النهائي بشأن فتح مفاوضات الانضمام مع تركيا الذي سيتوجب على القادة الأوروبيين أخذه في الاعتبار خلال قمتهم في 17 ديسمبر/كانون الأول المقبل.

التعذيب والأقليات
من جانبه أكد الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا أن تركيا لم تستوف بعد الشروط للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي. ودعا أمس في حديث لصحيفة "بيلد" إلى وقف أعمال التعذيب ومنح الأقليات حقوقها وأن تتمكن وسائل الإعلام من نقل الأنباء بحرية.

وأوضح سولانا أن الحل في يد أنقرة. مضيفا أنه إذا كانت تركيا مصممة على الانضمام إلى الاتحاد فعليها أن تواصل عملية الإصلاحات التي ستؤدي بها إلى ذلك.

جائزة أوروبية
وفي أنقرة, توقع رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أن يسيطر التقرير المتعلق ببدء المفاوضات لانضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي على مباحثاته مع المستشار الألماني غيرهارد شرودر.

ويزور أردوغان ألمانيا الأحد لتسلم جائزة من منظمة ألمانية غير حكومية على جهوده لتقريب تركيا من الاتحاد الأوروبي, وسيعقد كذلك لقاء مع شرودر, يعقبه مؤتمر صحفي مشترك, ثم يعقد رئيس الوزراء التركي اجتماعا مع عدد من رجال الأعمال الألمان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة