مقتل وجرح 12 جنديا حكوميا في مواجهات جديدة بصعدة   
الخميس 1426/3/27 هـ - الموافق 5/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:27 (مكة المكرمة)، 19:27 (غرينتش)
قوات حكومية تقوم بملاحقة أتباع الحوثي (الفرنسية ـ أرشيف)

قتل سبعة جنود يمنيين وأصيب خمسة آخرون في أحدث اشتباكات بين أنصار حسين بدر الدين الحوثي الذي قتل في المواجهات الأخيرة مع الجيش اليمني قرب الحدود اليمنية السعودية.
 
وكشف مسؤول حكومي طلب عدم ذكر اسمه أن المواجهات الجديدة اندلعت بين الفارين من أنصار الحوثي -وبينهم والده بدر الدين- وبين القوات الحكومية في محافظة صعدة.
 
ولم تصدر عن الجيش أية إشارة إلى هذه المواجهات.
 
من جانب آخر أعلنت السلطات اليمنية اليوم أنها اعتقلت 11 شخصا بينهم امرأة ينتمون إلى مجموعة الشباب المؤمن وهي الجماعة الزيدية المتمردة.
 
وأعلنت وزارة الدفاع اليمنية أن هؤلاء الأشخاص اعتقلوا في شقة كانوا يؤجرونها بأحد أحياء العاصمة صنعاء. وقالت صحيفة ناطقة باسم الجيش اليمني اليوم إن الأجهزة الأمنية ضبطت مع المعتقلين فتاة كانت تقيم معهم في نفس الشقة.
 
ورجحت أن "العصابة" كانت تستغل الفتاة في عملية توزيع المنشورات المحرضة على العنف، وأكدت صحيفة 26 سبتمبر أنه تم العثور بحوزة الأشخاص الذين تم ضبطهم على عدد كبير من القنابل اليدوية والأسلحة الرشاشة والمنشورات وفتاوى تحرض على أعمال العنف ومناهضة النظام الجمهوري في اليمن.
 
وأعلنت وزارة الدفاع أن هؤلاء الأشخاص "كانوا يشكلون عصابة تقوم بأعمال تخريبية وإلقاء قنابل على عدد من سيارات منتسبي وزارة الدفاع وبعض الأماكن العامة في العاصمة وتسببت في مقتل وإصابة عدد من المواطنين".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة