المنتخب اليمني فريسة أم مفاجأة في خليجي 17؟   
الأحد 1425/10/29 هـ - الموافق 12/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 15:58 (مكة المكرمة)، 12:58 (غرينتش)

المنتخب اليمني أثناء لقائه مع المنتخب القطري استعدادا لخليجي 17 (الفرنسية)

عبده عايش-صنعاء

يترقب الشارع الرياضي في اليمن بتوجس مشاركة منتخب بلاده في بطولة خليجي 17، مستحضرا في ذلك النتائج الهزيلة التي حققها في مشاركته الأولى بالدورة السابقة التي جرت مطلع العام 2004 في الكويت، والمجموعة القوية التي تمخضت عنها قرعة بطولة هذا العام والتي أوقعته مع حامل اللقب المنتخب السعودي ومنتخبي البحرين والكويت.

وحالة الإحباط السائدة يعبر عنها بوضوح مدير إدارة الأخبار الرياضية بالفضائية اليمنية وعضو اتحاد كرة القدم السابق علي مثنى رازح الذي أكد أن المنتخب اليمني يحتاج إلى معجزة، وهو أمر يصعب حدوثه في الظرف الراهن.

وقال رازح في تصريح للجزيرة نت إن المنتخب اليمني لن يحقق شيئا في خليجي 17 ما عدا تحسين الأداء وتقليل نتائج الهزائم، مشيرا إلى أن المستوى الفني للمنتخب ثابت في محله نظرا لتقدم عمر معظم لاعبيه.

وشدد على أن المنتخب يحتاج إلى دماء جديدة قادرة على الارتقاء بأنفسهم فنيا ومهاريا واستبعاد الكبار الذين باتوا غير قادرين على تطوير قدراتهم.

غير أن المدير الفني للمنتخب رابح سعدان يرى الأمور بصورة أكثر تفاؤلا ويتوقع بروزا لافتا للاعبين اليمنيين في خليجي 17، موضحا أن المنتخب تطور إلى الأفضل خلال الفترة الأخيرة وارتفع مستواه الفني والبدني. وقال إن المهمة ليست مستحيلة ولكنها بالقياس إلى إمكانيات المنتخبات التي سنواجهها تبدو صعبة جداً.

سعدان أشاد باللاعب اليمني وقال إنه جيد وموهوب ويمتلك القدرة على تنفيذ تعليمات المدرب بشكل سريع، واعتبر أن ما ينقصه هو الخبرة والاحتكاك مع الفرق المتنوعة الأداء التي تنتمي إلى عدة مدارس كروية عالمية.

أما نجم المنتخب اليمني علي النونو فأكد للجزيرة نت أن المنتخب لن يخذل مشجعيه وسيقدم مستوى متقدما في منافسات خليجي 17، وعبر عن أمله في أن يقف الجمهور اليمني إلى جانبه ويصبر عليه.

ومن المقرر أن يبدأ المنتخب اليمني أول منازلة له في خليجي 17 يوم السبت القادم أمام المنتخب البحريني، في حين سيلتقي المنتخب السعودي يوم الثلاثاء القادم، وسيواجه الكويت يوم الجمعة 17 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.
_____________
مراسل الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة