هجمات إلكترونية على مواقع حكومية بسول   
الثلاثاء 1434/8/17 هـ - الموافق 25/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 9:45 (مكة المكرمة)، 6:45 (غرينتش)
أنونيموس نفت مسؤوليتها عن الهجوم الإلكتروني (رويترز-أرشيف)

تعرضت مواقع حكومية وإعلامية في كوريا الجنوبية بينها موقع الرئاسة اليوم الثلاثاء إلى هجوم إلكتروني منسق نفذه قراصنة مجهولون.

وأعلنت وزارة العلوم أن الهجوم الإلكتروني أدى إلى إقفال مواقع عدة، بينها موقع البيت الأزرق، وهو الاسم الذي يطلق على القصر الرئاسي بكوريا الجنوبية.

وخلال عملية الهجوم الإلكتروني، تم ترك رسائل تتبنى العملية باسم قراصنة معلوماتية في مجموعة "أنونيموس" المؤلفة من مجموعة غير مركزية من قراصنة الإنترنت حول العالم، وتشيد بالزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون على المواقع المستهدفة.

لكن "أنونيموس" نفت على حسابها على تويتر مسؤوليتها عن الهجوم الإلكتروني، وأكدت في المقابل أنها قرصنت اليوم أيضا مواقع إخبارية عدة بكوريا الشمالية، بينها موقع وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية وصحيفة الحزب الوحيد في بيونغ يانغ رودونغ سينمون.

وكانت كوريا الجنوبية تعرضت في السابق إلى سلسلة هجمات لقراصنة معلوماتية استهدفت مواقع خاصة وعامة، بينها بنوك ومحطات تلفزة وشركة تقديم خدمات إنترنت. وتمت نسبها إلى كوريا الشمالية.

كما تعرضت مواقع رسمية إلكترونية في كوريا الشمالية في وقت سابق أيضا لهجمات إلكترونية أدت إلى تعطلها فترة طويلة، وقد اتهمت بيونغ يانغ جارتها الجنوبية والولايات المتحدة بالوقوف وراء تلك الهجمات مؤكدة أنها لن تقف مكتوفة الأيدي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة