واشنطن تدعو كوبا للإفراج عن معارضين   
الأحد 17/6/1426 هـ - الموافق 24/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:55 (مكة المكرمة)، 11:55 (غرينتش)

والدة أحد المعتقلين تطالب بإطلاقه(الفرنسية)
دعت واشنطن كوبا إلى الإفراج عن المعارضين الذين اعتقلوا أول أمس الجمعة، داعية حكومة فيدل كاسترو إلى "إنهاء قمعه" ضد مؤسسات المجتمع المدني.

وقال آدم ايريلي مساعد المتحدث باسم الخارجية الأميركية في بيان "ندعو الحكومة الكوبية إلى إنهاء هذا القمع المؤسف والإفراج فورا عن كل الذين اعتقلوا" داعيا الدول الأخرى إلى إدانة هذه الإجراءات.

وأضاف البيان أن حكومة كاسترو قامت الجمعة "بتوقيف رينيه غوميز مانزانو واعتقلت على الأقل 12 من أعضاء جمعية الترويج للمجتمع المدني بينهم رئيستها مارتا بياتريس روكي، وكانت جريمتهم الوحيدة هي محاولة استخدام حقوقهم وحرياتهم الأساسية".

وأكدت الوزارة أنها تملك معلومات تتمتع بالمصداقية بأن قوات الأمن طوقت منازل عشرات الناشطين مستخدمة التهديد والترهيب، لمنعهم من المشاركة في مسيرة سلمية كان من المقرر تنظيمها السبت أمام سفارة فرنسا احتجاجا على تطبيع العلاقات بين باريس وهافانا.

وكان مصدر بالمعارضة الكوبية أعلن أمس أن 20 معارضا على الأقل اعتقلوا الجمعة بهافانا، في أكبر حملة ضد المعارضة منذ العام 2003.

وأفرجت السلطات عن ستة معارضين بينهم روكي التي تبلغ من العمر حوالي 60 عاما وحالتها الصحية سيئة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة