شهيدان بقصف إسرائيلي لأنفاق غزة   
الأربعاء 1430/10/11 هـ - الموافق 30/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:22 (مكة المكرمة)، 11:22 (غرينتش)

عدد من الشهداء سقطوا بالغارات الإسرائيلية على الأنفاق بغزة (الفرنسية-أرشيف)

انتشلت طواقم الإسعاف الفلسطينية جثتي شهيدين فلسطينيين سقطا فجر اليوم في القصف الإسرائيلي الذي استهدف منطقة الشريط الحدودي بين قطاع غزة ومصر.

ولا يزال البحث جاريا عن خمسة مفقودين داخل الأنفاق التي تعرضت لغارة جوية إسرائيلية، في حين أكدت مصادر طبية انتشال 12 جريحا آخرين من الأنفاق التي تم تدميرها.

وكان متحدث باسم الجيش الإسرائيلي أكد اليوم أن طائرات من سلاح الجو أغارت على الأنفاق المحفورة تحت خط الحدود بين القطاع ومصر في منطقة رفح، وأصابت عددا منها.

واعتبر أن الغارة جاءت ردا على إطلاق عدة قذائف صاروخية على النقب الغربي أمس، إضافة إلى تكرار محاولات لاستهداف القوات الإسرائيلية بمحاذاة السياج الأمني المحيط بالقطاع ووضع عبوات ناسفة هناك.

وأكد عاملون في الأنفاق أن طائرات حربية إسرائيلية من نوع "أف 16" استهدفت بصاروخين على الأقل منطقة الأنفاق الممتدة أسفل الحدود مع مصر جنوب رفح جنوب القطاع.

وذكروا أن القصف الإسرائيلي أدى إلى تدمير عدد من الأنفاق وإلحاق أضرار مادية في بعض المباني والممتلكات.

وكانت طائرة أباتشي إسرائيلية قصفت في وقت سابق أرضا خالية في بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وكانت إسرائيل أعلنت أمس سقوط صاروخين وقذيفة هاون في النقب الغربي جنوبي إسرائيل، دون وقوع إصابات أو أضرار.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال إن نحو خمسين صاروخا وقذيفة هاون أطلقت على إسرائيل خلال الأشهر الثلاثة الماضية، في حين شنت الطائرات الحربية عشرات الغارات على غزة.

ويشهد القطاع في الفترة الأخيرة توترا مستمرا خاصة بعد غارة إسرائيلية أدت إلى مقتل ثلاثة من نشطاء سرايا القدس الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي.

وفي الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال الليلة الماضية 14 فلسطينيا. وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت في موقعها الإلكتروني صباح اليوم الأربعاء أنه تم اقتياد المعتقلين من أنحاء متفرقة بالضفة إلى إسرائيل لاستجوابهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة