الأميركيون ينتقدون التكلفة البشرية في حرب العراق   
الأربعاء 1426/2/6 هـ - الموافق 16/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 6:58 (مكة المكرمة)، 3:58 (غرينتش)
انخفاض نسبة المؤيدين لحرب العراق من 70 إلى 45% (الفرنسية-أرشيف)
أظهر استطلاع للرأي أعدته شبكة "أي بي سي" التلفزيونية الأميركية وصحيفة واشنطن بوست نشرت نتائجه أمس أن 70% من الأميركيين يعتبرون الخسائر البشرية الأميركية
في العراق غير مقبولة.
 
فيما كان 70% من الأميركيين يعتبرون في مارس/آذار 2003 أن الحرب مبررة فقد تراجعت هذه النسبة إلى 45%.
 
وعلى الرغم من اعتراف المسؤولين الأميركيين بأن العراق لم يكن يمتلك أسلحة دمار شامل وهو التبرير الرئيسي لشن الحرب, فإن 56% من الأميركيين لا يزالون يعتقدون أن صدام حسين كان يمتلكها قبيل الحرب, في مقابل 89% كانوا يعتقدون ذلك قبل شن الحرب.
وما زال 60% من الأميركيين يعتقدون أن العرق كان يدعم تنظيم القاعدة قبل الحرب, كما يعتقد 54% منهم أن الولايات المتحدة متورطة في هذا البلد.
ويأخذ 57% من الأميركيين على إدارة بوش عدم وضع خطط واضحة لإدارة الوضع العراقي, ويرى 64% أنها لا تملك إستراتيجية محددة لسحب قسم كبير من قواتها من العراق.
ويطالب 12% فقط من الأميركيين بالانسحاب الشامل للقوات الأميركية من العراق. وقد أجري الاستطلاع على عينة من 1001 شخص عبر الهاتف بين 10 و13 مارس/آذار الجاري. ويقدر هامش الخطأ بثلاث نقاط.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة