أوباما يتقدم على ماكين بسبع نقاط في استطلاعات الرأي   
الجمعة 1429/7/16 هـ - الموافق 18/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:43 (مكة المكرمة)، 21:43 (غرينتش)
الاقتصاد عامل حاسم في الاختيار
بين أوباما وماكين (الأوروبية)
كشف استطلاع للرأي أجرته وكالة رويترز للأنباء ومؤسسة زغبي الأميركية لاستطلاعات الرأي، أن المرشح الديمقراطي باراك أوباما يسبق منافسه الجمهوري جون ماكين في السباق الرئاسي الأميركي بسبع نقاط قبل أربعة أشهر من الانتخابات.
 
كما يتقدم أوباما في الاستطلاع الذي أجرى على مستوى الولايات المتحدة وشمل 1039 ناخبا محتملا، على ماكين بفارق صغير بشأن السؤال المهم عمن سيكون أفضل في إدارة الاقتصاد.
 
وكان أوباما يتقدم في يونيو/ حزيران الماضي بفارق 22 نقطة على ماكين بين الناخبين المستقلين، وهم كتلة تصويت مهمة يمكن أن تميل لأي من الجانبين في انتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، لكن هذا الفارق تقلص إلى ثلاث نقاط خلال شهر تجادل فيه المرشحان بشأن الاقتصاد.
 
وقالت مؤسسة زغبي لاستطلاعات الرأي إنه يبدو أن أوباما لا يوصل رسالة حاسمة بشأن كيفية تحسين الاقتصاد.

واحتل الاقتصاد صدارة القضايا بين نحو نصف الناخبين المحتملين بنسبة 47%، وجاءت حرب العراق في المركز الثاني لكن بفارق كبير بنسبة 12%، واحتلت أسعار الطاقة المركز الثالث بنسبة 8% لدى الناخبين.
 
وتقدم أوباما على ماكين بين النساء وذوي الأصل اللاتيني والسود والكاثوليك والناخبين الشبان وسكان الضواحي، وتعادل معه بين الرجال.
 
من جهته يتقدم ماكين على أوباما بين الناخبين البيض وذوي الدخل المتوسط وكبار السن والمسيحيين الذين يعتبرون أنهم ولدوا مرة أخرى بزيادة تمسكهم بتعاليم المسيحية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة