ارتفاع الإصابات بإنفلونزا الخنازير وبيرو تؤكد أول حالة   
الجمعة 20/5/1430 هـ - الموافق 15/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 6:04 (مكة المكرمة)، 3:04 (غرينتش)

خبراء الصحة لم يقرروا بعد إنتاج لقاح لإنفلونزا الخنازير أم لا (الفرنسية)

قالت منظمة الصحة العالمية إن العلماء مازالوا بحاجة للمزيد من الوقت لتحديد ما إذا كانت هناك حاجة لإنتاج لقاح ضد فيروس إنفلونزا الخنازير، بينما ارتفع عدد الإصابات بالمرض في العالم إلى أكثر من 6000 حالة أحدثها في بيرو.

وقال كيجي فوكودا القائم بأعمال مساعد المدير العام للمنظمة في مؤتمر صحفي بجنيف إن خبراء اللقاحات الذين جمعتهم المنظمة لم يتوصلوا بعد إلى نتيجة حاسمة بشأن التحول إلى إنتاج لقاحات خاصة بالوباء أو ما إذا كانت سلالة إنفلونزا الخنازير ستوضع ضمن خليط لقاحات الإنفلونزا الموسمية، مؤكدا أن اجتماعات إضافية ستعقد لهذا الغرض.

وأكد فوكودا أن سلالة المرض لم تثبت إقدامها خارج منطقة الأميركتين لكن التفشي خطير ويتطلب مراقبة وثيقة، وشدد على أن المنظمة ما زالت تحافظ على حالة التأهب في المستوى الخامس على مقياس من ست درجات رغم أن الفيروس تسبب في 6497 حالة إصابة في 33 دولة.

وأشار فوكودا إلى أن خبراء اللقاحات الذين جمعتهم المنظمة لم يتوصلوا بعد إلى نتيجة حاسمة بشأن التحول إلى إنتاج لقاحات خاصة بالوباء أو ما إذا كانت سلالة إنفلونزا الخنازير ستوضع ضمن خليط لقاحات الإنفلونزا الموسمية، مؤكدا أن اجتماعات إضافية ستعقد لهذا الغرض.

ويتوقع الخبراء أن يستغرق الأمر عدة شهور قبل إنتاج لقاح ضد الفيروس الجديد، وهو عبارة عن خليط من سلالات إنفلونزا الطيور والإنفلونزا البشرية وإنفلونزا الخنازير.

في هذه الأثناء قال رئيس بلدية مكسيكو سيتي مارشيلو إيبرارد إن أمام العاصمة المكسيكية التي تعاني من إنفلونزا الخنازير أكثر من أي مكان آخر في العالم ما يصل إلى ستة أشهر قبل أن تتغلب تماما على المرض.

وأكد إيبرارد لرويترز أنه حدث تراجع في عدد الحالات الجديدة في مكسيكو سيتي ولم تسجل البلاد أي حالة وفاة من المرض منذ نحو أسبوع، فيما عاد ملايين الأشخاص إلى ممارسة حياتهم العادية بعد أن ظلت العاصمة مغلقة لمدة عشرة أيام للحد من انتشار المرض. لكن إيبرارد أقر بصعوبة القول إن المدينة تخلصت تماما من المرض.


إصابات جديدة
الإصابات المؤكدة في المكسيك بلغت 2656 بينها 64 حالة وفاة (الفرنسية)
يأتي ذلك بينما أكد وزير الصحة في بيرو اكتشاف أول حالة إصابة بفيروس إنفلونزا الخنازير في مواطنة عادت منذ وقت قريب من الولايات المتحدة.

وقال الوزير أوسكار أوجارتي للصحفيين إن المرأة البالغة من العمر 27 عاما عادت إلى بيرو السبت، لكنها لم تظهر عليها أي أعراض شبيهة بالإنفلونزا إلا في اليوم التالي.

وفي الولايات المتحدة، أغلقت مدينة نيويورك ثلاث مدارس بعد إصابة أحد العاملين هناك وأربعة طلاب بفيروس إنفلونزا الخنازير وظهور أعراض المرض على المئات من الأطفال.

وتقول السلطات الصحية الأميركية إن عدد الإصابات بالمرض ارتفع الخميس من 3352 إصابة إلى 4298 إصابة في 47 ولاية إضافة إلى مقاطعة كولومبيا بينها ثلاث حالات وفاة.

وحسب أحدث إحصائية لمنظمة الصحة العالمية، بلغ عدد الإصابات المؤكدة في المكسيك 2656 بينها 64 حالة وفاة، فيما أبلغت كندا عن 389 وكوستاريكا عن ثماني حالات في كل منها حالة وفاة. وتأتي إسبانيا وبريطانيا في مقدمة الدول التي توجد بها إصابات مؤكدة دون وفيات حيث تأكد وجود 100 و78 حالة على التوالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة