رواد فضاء يتوقعون وجود حياة خارج الأرض   
الاثنين 1429/5/8 هـ - الموافق 12/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 21:55 (مكة المكرمة)، 18:55 (غرينتش)
المكوك إنديفور عاد إلى الأرض في مارس/آذار آلماضي (رويترز)
قالت مجموعة من رواد مكوك الفضاء الأميركي(إنديفور) -بعد عودته من رحلته الأخيرة- إن إمكانية وجود حياة خارج الأرض تقوى كلما سارع الإنسان إلى استكشاف الكون.

وصرح الرائد مايك فورمان لوسائل الإعلام اليابانية بصعوبة الاعتقاد بعدم وجود حياة في مكان ما من الكون الشاسع.

وقال "إننا إذا وسعنا عملية البحث عبر مد حدود الاستكشاف في الكون، فسوف نجد شيئا هنالك".

وأضاف عضو مجموعة إنديفور غريغوري جونسون أن رواد الفضاء سوف يجدون مستقبلا "شيئا لا نستطيع تفسير طبيعته"، مضيفا أن هنالك شيئا ما "لكنني لم أره بعد".

وأعرب قائد المجموعة دومينيك غوري عن أمله بالعثور يوما على ما صعب عليهم فهمه حاليا، مضيفا أن الرواد سابقا كانوا عاجزين عن معرفة ما ينتظرهم قبل انطلاق رحلاتهم، معتبرا أن أجمل ما في رحلات الاستكشاف تلك "أننا نجهل ما سوف نعثر عليه".

من ناحيته أكد الرائد ريتشارد لينهان أن استكشاف معالم للحياة خارج الأرض يتطلب زمنا، ووصف الجهود المبذولة بأنها في مراحلها البدائية، مشيرا إلى أن عمليات الاستكشاف خارج الغلاف الجوي هي لمئات الكيلومترات فقط.

وعرفت اليابان العام الماضي جدلا بشأن ما يعرف بالأجسام الفضائية التي يصعب التقاطها أو التعرف عليها.

للإشارة فقد عاد المكوك الفضائي إنديفورإلى الأرض في مارس/آذار الماضي بعد قضائه 16 يوما في المحطة الفضائية الدولية، وعلى متنه رائد فضاء ياباني، وحمل المكوك جزءا من أول مختبر فضاء ياباني (كيبو) وإنسانا آليا كندي الصنع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة